الملتقى التربوي
admin@mltaka.net | 0595555525 || Facebook
 
Society of Education Forum

القائمة الرئيسة
خيارات
لوحة التحكم
التسجيل
نسيت كلمة المرور
قائمة الأعضاء
مشاركات اليوم

تواصل معنا
إعلانات أخرى

الدولية للالمنيوم ..شارع الصناعة مفترق المستشفى الاردني

 

 

 

العودة   الملتقى التربوي © > المرحلة الثانوية > المواد المشتركة > اللغة العربية


هنا مواضيع تعبير

كثيرا ما يتحدث الطلبة عن موضوع التعبير باللغة العربية او الانجليزية المتوقع .... حبيت اضع لكن صورة عن موضوع القدس

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
كاتب الموضوع مدرسة المنفلوطي مشاركات 87 المشاهدات 560001  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق |
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1    
قديم 05-30-2009, 02:22 PM
الصورة الرمزية مدرسة المنفلوطي
مدرسة المنفلوطي
+ قلم جديد +
 
 


مدرسة المنفلوطي غير متصل


كثيرا ما يتحدث الطلبة عن موضوع التعبير باللغة العربية او الانجليزية المتوقع ....

حبيت اضع لكن صورة عن موضوع القدس عاصمة الثقافة العربية باللغة العربية

اضغطوا عليها بتظهر بشكل واااضح ..




 

 

 

 

 


قديم 05-30-2009, 02:27 PM   #2
مدرسة المنفلوطي
+ قلم جديد +
 

الصورة الرمزية مدرسة المنفلوطي

 

رقم العضوية : 54671

تاريخ التسجيل: 6 - 3 - 2009

الإقامة: قطاع غزة

عدد الردود : 12

عدد المواضيع : 1

المجموع : 13

المهنة : لا أعمل

معدل تقييم المستوى: 0
مدرسة المنفلوطي is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي

يا شباب اضغطوا على الصورة بتظهر بشكل وااااضح .....

 

مدرسة المنفلوطي غير متصل  
قديم 06-03-2009, 10:22 PM   #3
fire00900
+ قلم جديد +
 

رقم العضوية : 75527

تاريخ التسجيل: 3 - 6 - 2009

عدد الردود : 1

عدد المواضيع : 0

المجموع : 1

المهنة :

معدل تقييم المستوى: 0
fire00900 is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي

العنوان القدس عاصمة الثقافة
لكن النص لا علاقة له بذلك فقط كلمات فيها بلاغة زائدة تتحدث عن الماساة لا عن الثقافة

 

fire00900 غير متصل  
قديم 06-08-2009, 03:18 PM   #4
MARLEEN
+ قلم دائم التألق +
 

الصورة الرمزية MARLEEN

 

رقم العضوية : 64853

تاريخ التسجيل: 28 - 4 - 2009

الإقامة: في غزة

العمر: 23

عدد الردود : 400

عدد المواضيع : 3

المجموع : 403

المهنة : طالبة في جامعة بوليتكنك فلسطين لتطبيقات التقنية والمهنية

معدل تقييم المستوى: 0
MARLEEN is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)



القدس عاصمة الثقافة العربية لعام 2009 م

*الاعلان عن القدس عاصمة الثقافة العربية لعام 2009م فكرة رائعة بالمضامين وعودة بالقدس للذاكرة العربية بعد أن غيبت ولسنين طويلة من دائرة الاهتمام العربي. لكن هل يكفي للقدس أن تعلن عاصمة للثقافة العربية من أجل الحفاظ علي عروبتها وتعزيز صمودها بعد أن أصبحت تتعرض للانتهاكات ومحاولة التهويد وتغيير هويتها العربية والاسلامية.


القدس كانت من أبرز مدن الحاضرة الاسلامية والعربية منذ قرون طويلة الي جانب بغداد والقاهرة ودمشق واشتهر الكثير من أبنائها بالفقه والقضاء والادب والشعر وعلوم النحو، ووقف رجالات القدس بمقدمة رجال فلسطين دفاعا عن القضية الفلسطينية.


والي القدس كانت تشد الرحال لأنها اولي القبلتين وثالث الحرمين والزائر الي مكة لم تكن تكتمل زيارته الا بالتعريج الي القدس والصلاة بالمسجد الاقصي وكما هي مركز ديني فقد كانت مركزا تعليميا يؤمه طلاب العلم من كل أصقاع الارض للتعلم علي يد علمائها وشيوخها. وربما لا تجد مدينة تضم من الاعراق والديانات والمذاهب أكثر من القدس مما يعطيها صفة خاصة لتعايش الاديان والاعراق ومنحها جمالية فريدة بمساجدها وكنائسها ومدارسها وحواريها وأسواقها المتميزة.


القدس هي متحف الكون ودُرة الله في الأرض بجذورها التي تضرب بعمق الحضارة الانسانية والتاريخ وحضورها الذي يشهد علي منعتها وتجذرها، فالزائر للقدس يعتريه شعور غريب ورهبة أمام أسوارها وأبوابها العتيقة التي تتحدث عن تاريخ المدينة منذ 5000 سنة وعبر العصور وتحكي مسيرة الانسانية ككتاب مفتوح.. القدس التي احتل شطرها الغربي عام 1948 تمثل المشهد المتكامل للقدس التاريخية فقلب القدس الغربية كما الشرقية ينبض بالعروبة بنمطه العمراني والاسواق القديمة وعبق التاريخ.




منذ عام 67 وسقوط ما تبقي من المدينة تتعرض القدس الشرقية لأبشع هجمة تطال التاريخ والانسان والحضارة. ولم يسلم باطن المدينة كما ظاهرها. فالحفريات أسفل المسجد الأقصي وقبة الصخرة لا تكاد تتوقف حتي تبدأ من جديد بحثا عن الهيكل اليهودي المزعوم استنادا لأفكار تلمودية تهدف الي اختزال تاريخ البشرية. حارات القدس وبيوتها والاملاك الوقفية تتعرض للمصادرة واعادة التوثيق التي تطال 3000 بيت ومكان وقفي، رغم ثبوت تسجيلها منذ العهد العثماني، ليس بهدف اعادة التوثيق بل لتكريس ما تم الاستيلاء عليه من بيوت وحارات القدس.

الانسان المقدسي سر عروبة القدس، هو الاكثر عرضة للمطاردة وتضييق الخناق بالضرائب الباهظة وحصار المدينة الذي يمنع الفلسطينيين من دخولها للعبادة والتسوق بعد أن كانت قبلة الفلسطينيين مدار العام مما خلق كسادا غير مسبوق وفراغ الأسواق التي كانت تعج بالزوار للعبادة والتسوق. فالمقدسي الذي اشتهر بحرفيته النادرة بالطرق علي النحاس وصناعة الزجاج والتحف، أصبحت يداه مكبلتين عن العمل ويعاني من ضيق العيش وسلب قوت أبنائه وحجز ممتلكاته من جباة الضرائب لاجباره علي البيع وترك المدينة.


القدس تتعرض للتهويد والاستيطان واصرار اسرائيلي علي شطب القدس من معادلة الصراع، فالاستيطان أصبح يطوق المدينة كالسوار حول المعصم لتغيير معالمها وسلبها هويتها والتضييق علي أبنائها. وداخل اسوارها التي استعصت علي الغزاة تجد أحياء كاملة تمت مصادرتها مثل حي المغاربة المحاذي للمسجد الاقصي من جهة البراق.


القدس التي خضعت عبر تاريخها لعمليات الغزو منذ العصر اليوناني والفرعوني والفارسي والروماني والبيزنطي والصليبي وغيرهم من العابرين بالتاريخ، بقيت محافظة علي عراقتها وعروبتها وتقاوم بصمود أبنائها وبقيت واندحر كافة الغزاة. منذ سقوط القدس بيد الاحتلال الاسرائيلي سقط التضامن العربي وتهاوت القلاع العربية وانتهكت العواصم وسلبت الثروات، فالقلب النابض للوطن العربي مسلوب ولا يمكن اعادة الكرامة والحرية لكل الوطن العربي وحتي الاسلامي ما دامت القدس تخضع للاحتلال وأهل القدس يتعرضون للتهجير.


القدس يجب أن تعلن عاصمة الثقافة العربية وبشكل دائم وليس بالاعلان فقط بل بتوجيه الانظار الي معاناة مدينة والي تجسير العلاقة الثقافية بين القدس وبقية العالم العربي والاسلامي لاعلان صوتها وتعزيز صمود ابنائها فالعرب والمسلمون بحاجة الي القدس أكثر من احتياج القدس لهم لعودة القلب النابض الي مكانه واعادة القدس الي مكانتها علي أمل أن يعود جزء من التضامن العربي والكرامة العربية بعودة القدس
فيك تختصر الموضوع ادا كان طويل بالنسبة الك

 

MARLEEN غير متصل  
قديم 06-08-2009, 03:20 PM   #5
MARLEEN
+ قلم دائم التألق +
 

الصورة الرمزية MARLEEN

 

رقم العضوية : 64853

تاريخ التسجيل: 28 - 4 - 2009

الإقامة: في غزة

العمر: 23

عدد الردود : 400

عدد المواضيع : 3

المجموع : 403

المهنة : طالبة في جامعة بوليتكنك فلسطين لتطبيقات التقنية والمهنية

معدل تقييم المستوى: 0
MARLEEN is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي

حرب غزة (معركة الفرقان)

جاءت معركة الفرقان التي شهدتها غزة لتعيد القضية الفلسطينية إلى مسارها الصحيح بعد سنوات من التيه الفكري والسياسي الذي ذهب بها بعيدًا في أودية التنازل والاستسلام للأمر الواقع.

أدت انتفاضة الجماهير الإسلامية في العالم كله إلى رد القضية الفلسطينية إلى القضاء العقدي- وهو مكانها الطبيعي- الذي عملت السياسات الإقليمية والمحلية على إبعادها عنه لتغدو مسألةً صغيرةً تعني الفلسطينيين وحدهم؛ في حين يعمل اليهود على إضفاء الصبغة الدينية على مزاعمهم ومواقفهم لتحتضنها العقيدة التوراتية في كل مكان، فتكون سندًا لها سياسيًّا وإيديولوجيًّا وماليًّا وإعلاميًّا، فقد عبرت الأمة الإسلامية عن إيمانها الراسخ بأن فلسطين قضيتها وأنها قضية للدين والعقيدة فيها حضور بارز، سواءٌ لرفع التحديات المعادية أو لمكانة القدس والمسجد الأقصى باعتبارهما من شعائر الإسلام ثم للشعور العام بأن الدولة الصهيونية خطر أمني وثقافي واقتصادي وسياسي على المسلمين جميعًا.

وكان من أهم مكتسبات معركة الفرقان اندثار فكرة أن العدو الصهيوني قوة لا تُقهر وشوكة لا تُكسر كما تروِّج الأنظمة العربية وأبواقها الإعلامية والثقافية، وقد استمرأت الانبطاح أمام العدو والاستئساد على الشعوب، وضخَّمت قوة اليهود، وبشَّرت بخلودها، فصمدت غزة، وثبتت المقاومة، ولم يحقق الكيان الصهيوني أيًّا من الأهداف الكثيرة التي سطَّرها للعدوان؛ فلا هو كسر حماس ولا أعاد غزة إلى سلطة رام الله- التي كان رموزها على الجانب المصري من معبر رفح ينتظرون أن يدخلوها فاتحين- ولا أوقف تساقط الصواريخ على الأراضي المحتلة، ولا قضى على قادة الحكومة الشرعية، ولا حرَّرت جنديها الأسير، فأثبتت المعركة أن جيش العدو يُقهَر ويُكسَر، ويمكن ردعه والانتصار عليه لو كان للعرب والمسلمين دولةٌ اجتمعت فيها معاني الوطنية والأصالة والقوة بدل الدويلات المتهارشة والمتسابقة لإرضاء العدو حفاظًا على بقاء حكامها.

ولقَّنت غزة المتخاذلين عن الجهاد من المسلمين والعرب والفلسطينيين الذين خارت عزائمهم درسًا بطوليًّا؛ بسبب تشبثهم الشديد بكراسي الحكم، فقرَّروا أن قتال اليهود غير ممكن؛ لأن المعركة ليست متكافئةً، ثم أعلنوا أن الجهاد إرهابٌ يجب التعاون مع كلّ الدول- وعلى رأسها العدو الصهيوني- لمحاربته، وانتهوا إلى أن معركتهم مع عدوٍّ واحد لا ثاني له، هو كل من يدعو إلى الجهاد أو يمارسه؛ وذلك للتمكين لعملية السلام التي ستتفتَّق عن بركات عظيمة مثل التنمية والديمقراطية والعيش المشترك في إطار الشرق الأوسط الجديد تحت الرعاية الأمريكية والحراسة الصهيونية!.

وقد التفَّت غزة حول رموز الجهاد- وهو عين ما تفعله الضفة الغربية لولا سلطة دايتون التي منعتها حتى من التظاهر تنديدًا بالحرب- ولم تُلقِ المقاومة السلاح ولا رفعت الراية البيضاء، وهو ما يبشِّر بالعودة القوية إلى خيار المقاومة لتحقيق المكاسب السياسية لصالح الفلسطينيين واسترجاع حقوقهم وتحرير أرضهم، وقد انتبهت الأمة إلى غرابة موقف من يرفع شعارات الجهاد ويلوم حماس على "تقاعسها"، لكنه لا يصيب اليهود بأي أذى، وإنما يتمثل جهاده في قتل المسلمين في أكثر من بلد عربي وإسلامي، في حين كان ينبغي أن يجسِّد شعاراته في نصرة الفلسطينيين، وإثخان عدوِّهم، وكف يده عن أمة محمد صلى الله عليه وسلم.

إن العدوان على غزة وصمود المقاومة أعاد طرح خيار الجهاد بقوة على الساحة الشعبية الإسلامية كبديل للمفاوضات العبثية التي لم تنتج سوى سلسلة من التنازلات المجانية للكيان الصهيوني، أغرته بمزيد من التماطل والمطالب؛ لعلمه أنه سيحصل عليها بغير مقابل من مفاوضين ليس لهم سند شعبي أصبح همّهم توطيد أركان سلطة وهمية تتيح لهم- هم فقط- الاستحواذ على المساعدات والاستمتاع بالامتيازات، بعيدًا عن هموم المواطنين وقضايا التحرير، ويستطيع كل مراقب أن يلحظ رفض الأمة الإسلامية عامةً نهجَ التفاوض مع اليهود والتنازل لهم ورغبتها في إحياء شعيرة الجهاد لتحرير فلسطين أسوةً بتحرير الجزائر من الاحتلال الفرنسي، وفي هذا إسنادٌ معنويٌّ كبيرٌ للمقاومة الفلسطينية ودعمٌ لخطِّها الذي يبشِّر بموقف صُلب يفسد حسابات الكيان الصهيوني وينصر أصحاب الحق.

أما اعتبار الولايات المتحدة الأمريكية راعيةً للسلام في الشرق الأوسط فقد أحالته معركة غزة إلى أضحوكة يتندَّر بها الناس، حتى أصبح من غير الممكن أن يردِّد هذا الكلام أيّ سياسي عربي أو فلسطيني بعد أن كان ملء الأفواه، كيف لا وهذا الراعي المزعوم للسلام هو الخصم والحكم؟! حتى إنه يبدو في بعض الأحيان هو التابع للدولة العبرية الخاطب لودِّها وليس العكس، والجميع يعرف كيد الخصم والحكم!.

لقد كشَّرت الأصولية البروتيستينية المتصهينة عن أنيابها في وجه كل ما هو عربي ومسلم، ضاعفت قوة اللوبي اليهودي وبرَّرت المحرقة الصهيونية في غزة، وجاهرت بإمداد العدو بالسلاح أثناء العدوان، فماذا ينتظر منها أشدُّنا "اعتدالاً" وإيمانًا بالحل السلمي؟!

إن من بركات معركة الفرقان أن تعيد القضية الفلسطينية إلى إطارها الإسلامي، وأن تعيد المسلمين إلى ربهم ودينهم لينجزوا ما تعسَّر عليهم تحت الرايات المختلفة التي رفعوها منذ عقود من الزمن؛ بعد أن يطلقوا الأوهام ويبصروا الحقائق ويعدُّوا لها عدَّتها متوكلين على الله موحِّدين لصفوفهم متآلفين.. ويومئذٍ يفرح المؤمنون بنصر الله.

 

MARLEEN غير متصل  
قديم 06-08-2009, 03:25 PM   #6
MARLEEN
+ قلم دائم التألق +
 

الصورة الرمزية MARLEEN

 

رقم العضوية : 64853

تاريخ التسجيل: 28 - 4 - 2009

الإقامة: في غزة

العمر: 23

عدد الردود : 400

عدد المواضيع : 3

المجموع : 403

المهنة : طالبة في جامعة بوليتكنك فلسطين لتطبيقات التقنية والمهنية

معدل تقييم المستوى: 0
MARLEEN is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي

موضوع اخر عن (معركة الفرقان)
معركة الفرقان معركة أخرى حامية الوطيس، لا تقل شراسة وضراوة عن معارك الرصاص والقنابل والمتفجرات، ألا وهي معركة الإعلام، دارت رحى هذه المعركة على ثرى غزة الطاهر المبارك، جنباً إلى جنب مع المعركة العسكرية، إلا أنه رغم ذلك فقد اختفت كثير من الأحداث والوقائع عن عدسات التلفزة وذبذبات الإذاعة، وعن رؤى وتحليلات الساسة والمفكرين، لهذا الحدث الكوني العظيم، الذي سطّرت فيه المقاومة أعظم ملاحم النصر والثبات بأحرف من دماء وأشلاء زاكية طاهرة، ومع ذلك فلم تختف الحقيقة كاملة، بل أبى الله إلا أن تظهر بعض هذه الحقائق، على صفحات بعض الصحف والمواقع الإلكترونية وشاشات بعض الفضائيات، الصديقة والمعادية، أشير إلى أهمها:
1) رافق المعركة آيات باهرات وكرامات ساطعات لجند الله وأوليائه، حيث شاهدنا كل شيء يعلن صراحة وبلا تردد ولا استحياء، حتى الطبيعة والهواء والطيور والحيوانات، تعلن مؤازرتها ومناصرتها للمجاهدين على أرض المعركة، حيث نزل المطر، ولبدت السحائب والغيوم سماء غزة، وانتشرت روائح المسك والعنبر من بيوت الشهداء، ورأى جيش الاحتلال جنداً يلبسون ملابس بيضاً تقاتلهم وتنتصر منهم، كما صرح بهذا بعض جنود الاحتلال، وأعمى الله بصر وبصيرة العدو، فرغم كل أجهزته وإمكاناته وقدراته الحربية والاستكشافية، إلا أنه لم يهتد إلى المقاومة وإلى مخازن الأسلحة والمخابئ الإستراتيجية، بل سمعنا عبر بعض الفضائيات سخرية المجاهدين بطائرات الأباتشي والإف 16، لدرجة أنهم يلقون عليها نكاتهم الساخرة، في ثبات وبسالة وشجاعة يصعب على التاريخ الإنساني أن يسطر مثلها.
كما أعلنت الطيور والحمائم تضامنها – المعلن غير السري- مع أبناء غزة، فكثير من الغزّاويين عرفوا أنهم سيتعرضون لقصف يوم السبت، حين رأوا تحليق الطيور والحمام على سماء غزة، على غير العادة، فأخذوا للأمر ما يلزم من احتياطات.
2) رافق المعركة ثبات وصمود وشجاعة، أذهلت الجميع الأصدقاء والأعداء، فرغم آلاف الأطنان التي كانت تسكب كل حين على أرض غزة من المتفجرات والأسلحة المحرمة دولياً، وكانت كما سميت" معركة الرصاص المسكوب" إلا أنّ غزة لم تقع في قبضة اللصوص والنهّابة والمفسدين أو المخربين، كما يقع في كل الحروب والمعارك عبر التاريخ، بل كانت المقاومة تصد الضربات من كل مكان بيد، وتدافع عن الشعب وممتلكاته وأعراضه بيد أخرى، في صورة لم يشهد لها التاريخ مثيلا، وهو ما جعل كل غزاوي يوقن بأنه أمام مقاومة بطلة شجاعة نادرة، قادرة على الريادة والقيادة، بكفاءة واقتدار، وفي أحلك الظروف وأصعبها، فالتف الشعب حول حكومته الشرعية وقيادته المجاهدة، ثقة وإيماناً بها، وهو ما أثار بعض ضرائرها وأعدائها، وهو ما جعل حلف الأطلسي بكامله مع تلاميذه – في المنطقة- غير النجباء، يجتمعون في شرم الشيخ لمناقشة الوضع العالمي الجديد الذي رسمت حروفه الفولاذية المقاومة في غزة.
3) الأمر الآخر الذي لم تتحدث عنه وسائل الإعلام باستفاضة، وبحث للدلالات، هو إصرار المقاومة ليس على الموت في سبيل الله فقط، بل على الحياة أيضاً، في سبيل الله، وهو ما زاد من مأساة العدو وعذاباته وجراحاته الغائرة، فلم تكد الحرب تضع أوزارها حتى رأينا الجرافات تنظف الشوارع ورجال المرور يرتدون بدلاتهم، لتنظيم حركة السير، ويحمل الطلاب حقائب دراستهم، وتعود الحياة إلى ربوع غزة، ووهادها وسفوحها ومنحدراتها الجميلة الخضراء، المتحدثة بلغة فصحى ملؤها الأمل والبشر والإصرار على الحياة، وهي رسالة قوية لا تقل عن رسائل صواريخ القسام وصواريخ غراد، تبعث بها المقاومة مجدداً إلى الصهاينة وحلفائهم من بني يعرب، مضمونها أننا سننتصر عليكم في معركة الحياة كما انتصرنا في معركة الموت، وسنبدع فيهما كما أبدعنا في غيرهما، ولم تمض سوى ساعات على توقف الحرب حتى كأن شيئاً لم يكن، إلا اللهم تلكم الآثار الشاهدة شهادة حق أنه كانت هناك حرب جائرة على شعب حر أبي كريم مجاهد صابر صامد، ترى لو كانت مدينة ما في العالم تعرضت لهذا العدوان البربري الغاشم كم ستحتاج من الوقت حتى تعود إليها الحياة كما عادت لغزة؟!!.
4) لم تتحدث بعض وسائل الإعلام الرسمية العروبية، كعادتها، عن دروس الالتحام والتضامن الشعبي والجماهيري الكبير مع أبناء وأبطال المقاومة، وإن تبرعت بهذا بعض الوسائل الإعلامية الأخرى مشكورة، فنشرت بعض الفعاليات الحاشدة لهذا الزخم الشعبي الرائع، فلقد رأينا أهل غزة وكأنهم بيت واحد أو أسرة واحدة، يواسي بعضهم بعضا، ويهنئ بعضهم بعضا بمن اختار الله بعض أقاربه شهيداً، فارتقى إلى جنات الخلد، وملك لا يبلى، ورأى العالم كذلك التحام الشعوب الإسلامية قاطبة مع المقاومة، وأُعلنت في كل مكان مبادرات الإخاء والمواساة، لأبناء غزة، في الأردن وتركيا واليمن وسوريا وقطر والخليج والمغرب وأندونسيا والباكستان...الخ، بل امتد هذا إلى كل أرجاء وأنحاء العالم المختلفة، في مهرجان واحد شعاره في المشارق والمغارب "غزة في قلوبنا" الجميع يقول إنّ مصاب غزة هو مصابنا جميعاً، وهذا ما حرصت بعض وسائل الإعلام الحكومية على التستر عليه، إلا أنه ستر ما لا يمكن ستره، فالمقاومة الفلسطينية تجاوزت حدود غزة، لتصبح غزة في كل بيت وأسرة وعائلة، وباتت حدود غزة هي كل أقطار الأرض.
5) بقي القول أنّ المقاومة الفلسطينية وضعت كل المنطقة العربية إزاء مرحلة جديدة من الصمود والتحدي والمواجهة، وفضحت بشكل غير مسبوق كل مخططات ومؤامرات ذوي القربى، ودورهم التقدمي في الكيد والخيانة، الذي انتقد وقف الاحتلال عدوانه على غزة "دون أن يحقق أهدافه"، واعتبر ذلك "خطأً كبيراً"!!. كما نشره مراسل صحيفة الأخبار اللبنانية، وفضحت المقاومة بعض الأنظمة العربية التي ساندت الاحتلال ولا تزال تسانده، وتحرس بصدق وإخلاص كيانه الغاصب، ولكن الله بالمرصاد، وفي التاريخ عبرة،،، والحمد لله رب العالمين،،

 

MARLEEN غير متصل  
قديم 06-08-2009, 03:29 PM   #7
MARLEEN
+ قلم دائم التألق +
 

الصورة الرمزية MARLEEN

 

رقم العضوية : 64853

تاريخ التسجيل: 28 - 4 - 2009

الإقامة: في غزة

العمر: 23

عدد الردود : 400

عدد المواضيع : 3

المجموع : 403

المهنة : طالبة في جامعة بوليتكنك فلسطين لتطبيقات التقنية والمهنية

معدل تقييم المستوى: 0
MARLEEN is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي

موضوع عن (حصار غزة)
"خطر حقيقي يُحدق بحياة نحو 1.5 مليون نسمة من سكان القطاع المدنيين، القطاع أصبح أشبه بمعسكر للموت"، هذا هو الواقع المر الذي خلص إليه تقرير حقوقي فلسطيني رصد انعكاسات استمرار الحصار الصهيوني في فرض حالة الخنق والحصار على قطاع غزة.

وأكد التقرير الذي يرصد حالة المعابر في قطاع غزة في الفترة من 1/2/2008 - 17/2/2008 أن إجراءات الحصار المشددة، مسّت بقدرة السكان على الحصول على الأغذية والاحتياجات الأساسية الضرورية كالعلاج والحصول على الرعاية الصحية اللازمة، موضحاً أن ذلك يأتي في سياق السياسة ذاتها التي اتبعتها السلطات الحربية المحتلة، وخاصة منذ منتصف العام الماضي.

غزة .. معسكر موت

ووفق التقرير الذي أعده "المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان"، وصدر الاثنين (18/2)، وتلقى "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخة منه؛ فقد أصبح قطاع غزة أشبه بـ "معسكر للموت"، حيث يُحرم المرضى والجرحى، وخاصة ضحايا أعمال القتل والاغتيال التي تنفذها قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي، من الحصول على أفضل مستوى من الرعاية الصحية الجسدية والعقلية الذي يمكن الوصول إليه، بسبب النقص المستمر في إمدادات الأدوية والمهمات الطبية اللازمة للمستشفيات ومراكز الرعاية الصحية، أو بسبب منع مرورهم، أو إعاقة وصولهم إلى مستشفيات في خارج القطاع، دون مبررات حقيقية.


نسبة فقر عالية

وتنفذ سلطات الاحتلال الحربي الصهيوني هذه السياسة المبرمجة ضد مجتمع يسوده الفقر، وتقفز فيه نسبته لتصل إلى أكثر من 80 في المائة، ويعتمد في غالبيته على المعونات والإغاثة الدولية، التي تقدمها المنظمات الإنسانية الدولية.

ويكابد أرباب العائلات مشاق توفير الغذاء والماء والدواء لهم ولأفراد أسرهم، وتزداد أوضاعهم المعيشية سوءاً، لترفع من نسبة الأطفال المصابين بالأنيميا (فقر الدم) وسوء التغذية إلى معدلات كارثية تؤثر على نموهم وبقائهم على قيد الحياة.

ويوضح التقرير أن فرض من إجراءات الخنق الاقتصادي والاجتماعي لسكان القطاع بات يمثل نمطاً من أشكال الحصار الداخلي والخارجي، حيث يعزل السكان عن نسيجهم الاجتماعي وامتداده في باقي الأراضي الفلسطينية المحتلة في الضفة الغربية، وعلى قطعة أرض لا تتجاوز 365 كيلومتر مربع.


انعدام مقومات الحياة الكريمة

وتنعدم في هذه البقعة أبسط مقومات الحياة الإنسانية الكريمة، بما في ذلك إمدادات الغذاء والدواء اللازمة لعيش السكان المدنيين، فضلاً عن احتياجاتهم من المحروقات، المواد الخام اللازمة للقطاعات الاقتصادية المختلفة، الصناعية، الزراعية، الإنشاء والبناء، النقل والمواصلات وقطاع السياحة والفندقة.

ولفت التقرير إلى أن هذه الفترة شهدت بدء سريان قرار سلطات الاحتلال بتقليص إمدادات الكهرباء لقطاع غزة، كما استمرت في تنفيذ قرارها الذي يقضي بتقليص إمداد القطاع بالوقود، ما خلق أوضاعاً كارثية، وتداعيات عرقلت مرافق الحياة في القطاع. وقد أدى ذلك إلى استمرار انقطاع التيار الكهربائي المتكرر عن كافة مدن، قرى ومخيمات القطاع.

وخلف هذا الواقع المرير ذلك تدهوراً شديداً في عمل كافة المرافق الحيوية، بما فيها المنشآت الصحية كالمستشفيات ومراكز الرعاية الصحية، وهدد ذلك حياة مئات المرضى الذين يرقدون فيها.

إغلاق المعابر

وأشار التقرير إلى أنه خلال هذه الفترة استمر إغلاق كافة معابر قطاع غزة فقد استمر فرض الحظر الشامل على حركة وتنقل السكان عبر معبري رفح البري وبيت حانون(إيريز) من وإلى قطاع غزة، بسبب إغلاقهما طيلة أيام الفترة، البالغة 17 يوماً. وبذلك يرتفع عدد أيام إغلاقهما، منذ 10/6/2007، إلى 248 يوما و251 يوماً على التوالي.

وجراء ذلك حُرم سكان القطاع من حرية التنقل والحركة إلى الخارج، كما مُنعوا من التنقل من مدن القطاع إلى الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة، أو الأراضي المحتلة سنة 1948 والخارج عبر جسر الكرامة على الحدود الفلسطينية الأردنية.

وفي المقابل لم تسمح السلطات المحتلة إلا لفئات محدودة من السكان وفي أضيق نطاق باجتياز معبر بيت حانون "إيريز"، حيث استمر تقييد حركة وتنقل السكان المدنيين في قطاع غزة، وعزلهم عن التواصل مع الضفة الغربية، بما فيها مدينة القدس المحتلة والعالم الخارجي.

وخلال الفترة ذاتها، تدهورت أوضاع المعابر التجارية للقطاع، والخاصة بحركة ومرور إمدادات البضائع الواردة والصادرة. فقد أغلق معبر المنطار (كارني)، وهو المعبر التجاري الرئيسي للقطاع، لمدة 14 يوماً إغلاقا كلياً، فيما فتح جزئياً لمدة 3 أيام للواردات من بعض أصناف المواد الغذائية فقط.

كما أُغلق معبر "ناحل عوز" لمدة 3 أيام أمام واردات القطاع من الوقود، فيما فتح جزئياً 14 يوماً لتوريد كميات محدودة جداً من الوقود والمحرقات لا تلبي احتياجات السكان ومحطة توليد الكهرباء في غزة.

وأُغلق أيضاً معبر "صوفا" طيلة الفترة التي يغطيها التقرير، والبالغة 17 يوماً أمام واردات القطاع من مادة الحصمة ومواد البناء الأخرى، وفتح جزئيا لمدة 13 يوماً لإدخال المساعدات الإنسانية إلى القطاع بسبب استمرار إغلاق معبر المنطار (كارني).

كذلك أغلق معبر "كرم أبو سالم" طيلة الفترة التي يغطيها التقرير، البالغة 17 يوماً، ما خلف تدهورا خطيراً في كافة مناحي الحياة اليومية للسكان المدنيين.

ووثق المركز وفاة حالتين من مرضى القطاع، هما سيدتان، وذلك بسبب عرقلة وصولهما للعلاج في المستشفيات داخل الأراضي المحتلة سنة 1948، ونقص الأدوية في مستشفيات القطاع. فيما لا يزال أكثر من 4800 مواطنا عالقين منذ منتصف آب (أغسطس) الماضي، في انتظار السماح لهم بالسفر للدراسة، العلاج أو العمل في الخارج.

زيارة المعتقلين

وأكد المركز أن سلطات الاحتلال الصهيوني لا تزال تمنع زيارة المعتقلين من أبناء القطاع من قبل ذويهم، وذلك للشهر التاسع على التوالي.

جدير بالذكر أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر هي الجهة المسؤولة عن تنظيم زيارات أهالي المعتقلين، وكانت تنظم برنامج زيارة أهالي المعتقلين من أبناء القطاع إلى السجون الصهيونية حتى منتصف حزيران الماضي.

ومن جهة أخرى تواصل سلطات الاحتلال منع أعضاء المجلس التشريعي المنتخبين، وخصوصاً المحسوبين على حركة المقاومة الإسلامية "حماس" من التنقل بين الضفة والقطاع، عبر معبر بيت حانون (إيريز)، كما يشير التقرير.


الوضع الصحي

عرقلت قوات الاحتلال، خلال الفترة التي يغطيها التقرير، مرور عشرات المرضى عبر المعبر. وحرمت المئات ممن هم بحاجة ماسة للعلاج في مستشفيات الضفة الغربية و/أو المستشفيات الصهيونية من حقهم في تلقي العلاج، لعدم منحهم تصاريح مرور عبر المعبر. ونتيجة لذلك لم يتمكن سوى عدد محدود من مرضى القطاع، لا يتجاوز معدّلهم اليومي 20 حالة مرضية، من اجتياز معبر بيت حانون للعلاج في مستشفيات خارج القطاع.

يشار إلى أن المرضى الذين يتقدمون بطلبات للعلاج في تلك المستشفيات يعانون أمراضاً خطيرة جداً، وبحاجة ماسة للعلاج من أمراض لا يتوفر لها علاج في مستشفيات القطاع. وهم غير قادرين على الوصول للمستشفيات المصرية بسبب الإغلاق المستمر لمعبر رفح البري.

وكشف التقرير أن وزارة الصحة، قدمت وعبر مندوبها طلبات لـ 181 حالة مرضية من مرضى القطاع، للحصول على تصاريح مرور عبر معبر بيت حانون للعلاج في المستشفيات الفلسطينية في الضفة الغربية و/ أو المستشفيات داخل الأراضي المحتلة سنة 1948؛ إلا أن سلطات الاحتلال رفضت 20 طلباً منها، أي بنسبة 11 في المائة من العدد الإجمالي للطلبات المقدمة، وذلك بحجة أنهم "ممنوعون أمنياً".

ومن ناحية ثانية؛ لا يزال 171 طلباً للمرضى، قدمت في الأسابيع الماضية، في انتظار رد السلطات المحتلة للسماح لهم بالسفر للعلاج. وبذلك يبلغ عدد المرضى الذين منعوا لأسباب أمنية، أو في انتظار رد السلطات المحتلة 191 طلباً، أي ما يمثل أكثر من 31 في المائة من إجمالي عدد الطلبات المقدمة خلال تلك الفترة وما قبلها.

جدير بالذكر أن العشرات من الطلبات كانت قد قدمت، عبر مندوب وزارة الصحة في الارتباط المدني، ومنذ عدة أسابيع، ولا تزال في انتظار رد سلطات الاحتلال عليها.

وأكدت أن المرضى الفلسطينيين يعانون ظروفاً قاسية للغاية على معبر بيت حانون "إيريز"، حيث يتعرضون لإجراءات تفتيش مذلة، بدعوى الاحتياطات الأمنية، ويتسبب ذلك في إعاقة وصول العديد منهم إلى المستشفيات داخل إسرائيل، وإعادة العديد إلى القطاع برغم حالتهم الصحية المتدهورة.

 

MARLEEN غير متصل  
قديم 06-08-2009, 03:30 PM   #8
MARLEEN
+ قلم دائم التألق +
 

الصورة الرمزية MARLEEN

 

رقم العضوية : 64853

تاريخ التسجيل: 28 - 4 - 2009

الإقامة: في غزة

العمر: 23

عدد الردود : 400

عدد المواضيع : 3

المجموع : 403

المهنة : طالبة في جامعة بوليتكنك فلسطين لتطبيقات التقنية والمهنية

معدل تقييم المستوى: 0
MARLEEN is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي

موضوع عن(الوحدة الوطنية)

تعد الوحدة الوطنية الفلسطينية ركيزة من ركائز مقومات هذا الوطن ومسلمة من مسلمات تطوره وتقدمه ودليلاً قاطعاً على تلاحم هذا الشعب مع قيادته. إذ تظهر لنا الوحدة الوطنية قصة التلاحم بين أبناء هذا المجتمع من تاريخ آبائنا وأجدادنا إلى يومنا هذا.

ولها دور كبير ومهم في نشر الأمن وتوفير الحياة الاقتصادية السعيدة لأبناء الوطن، ونشر المحبة بين الناس .
ويعرف مفهوم الوحدة الوطنية بأنه: اتحاد مجموعة من البشر في الدين والاقتصاد والاجتماع والتاريخ في مكان واحد وتحت راية حكم واحدة. وهذا ما يتميز به مجتمعنا يأنهم يدينون بالدين الإسلامي ولله الحمد وهو من أهم الروابط التي تجمع سكان أي مجتمع من المجتمعات

قول الله جلَّ وعلا وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا)

ومن مقومات الوحدة الوطنية نشر المحبة والألفة بين أبناء الوطن، وتنبذ العنف والشقاق والخلاف، ونشر لغة المحبة والتسامح والترابط والتكاتف، لأنها جزء مهم من قيمنا الوطنية وهي من القيم التي يحتاجها مجتمعنا كباراً وصغاراً، كيف لا وقد أمرنا ديننا الإسلامي بإزالة الأذى من الطريق وينشر الابتسامة بيننا وان كل نفس ورطبة فيها صدقة.. وان الابتسامة في وجه الآخر صدقة، وان رسولنا محمد عليه الصلاة والسلام هو خير قدوة لنا، كما أننا مطالبون بنشر لغة التسامح بيننا، وان الله بعثنا مبشرين وليس منفرين. وان شعارنا الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة. وان ننشر لغة الحوار بيننا كأفراد وجماعات. وان نشعر أبناءنا بأن الوطن هو وطن الجميع، لأن من يعيش على أرض هذا الوطن له الحق في المشاركة في بناء حضارته والمساهمة في التفاعل مع مجتمعه وخاصة ان جميع من يعيش على أرض هذا الوطن يدين بالدين الإسلامي ولله الحمد، وان كل منا عليه واجبات وله حقوق.
وتعد مشاركة المواطن في تطوير وطنه والمحافظة على استقراره وإنجازاته ومحبته لافراده ولقيادته ولعلمائه مقوماً مهماً من مقومات وحدتنا الوطنية، وتتجلى وطنية المواطن من خلال حرصه على أمن وطنه الفكري والاقتصادي والاجتماعي والزمني ودوره الكبير في نشر المحبة بين أفراد وطنه والدعاء لولاة أمره وعلمائه.
كما تعد حماية البناء الداخلي ممن يحاولون هدمه أو اعاقته واجب على كل فرد إذ ان الوطن للجميع وحمايته ليست فقط من مهام رجال الأمن فقط دون غيرهم بل كل مواطن رجل أمن للحفاظ على جبهتنا
ومن مقومات وحدتنا الوطنية محبتنا لوطننا لأن هذه المحبة طبيعية لا يمكن ان تستغرب من أي شخص يعتز بوطنه ويفاخر به كيف لا وهذا الوطن هو مصدر سعادته ومصدر فرحه ومصدر استقراره، ومحبتنا لوطننا تختلف عن محبة كل الأوطان الأخرى والسبب واضح لكل باحث عن الحقيقة وباحث عن المعرفة، ان وطننا يتميز أنه يحتضن أطهر البقاع المسجد الأقصى.

ويتم تنمية الوحدة الوطنية في قلوب أبنائنا من خلال العديد من القنوات ومن أهم هذه القنوات دور المدرسة من خلال البرامج التالية:

- الكتب المدرسية وذلك بإيراد من القصائد الوطنية ومن كلمات رجال هذا الوطن تجاه وطنهم، وإبراز منجزات هذا الوطن وزيادة استخدام بعض المفردات مثل: الوطن، الوحدة الوطنية، الإنتماء الوطني في الكتب المدرسية.
- الأنشطة الطلابية: وذلك بتحديد العديد من القيم الوطنية وتفعيلها من خلال برامج النشاط السنوية من خلال المسابقات الطلابية والمسرحيات، والزيارات الميدانية

- المعلمون: يقوم المعلمون بجهود موفقة في تنمية الوحدة الوطنية في قلوب طلابنا وهي جهود طيبة ولكننا في هذه الأيام بحاجة ماسة إلى زيادة الجهود في العمل في تنمية حب الوطن بشكل أكبر في قلوب أبنائنا وإبراز المنجزات التي حققها الوطن، وبيان دور الطلاب في محبة وطننا
وتعد وسائل الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة من أهم الأدوات المهمة والمؤثرة في تنمية الوحدة الوطنية وحب الوطن في قلوب طلابنا وذلك من خلال إعداد برامج تلفزيونية جديدة تعتمد على اختيار الرسالة المناسبة للمشاهد واختيار المادة الإعلامية المناسبة، وزيادة البرامج الحوارية التي تقوم على حوار الشباب وتوضيح دورهم في الحياة ودورهم تجاه وطنهم، وإعداد برامج توضح الدور المطلوب من الطالب تجاه وطنه من الناحية الأمنية ومن الناحية الفكرية ومن الناحية الاجتماعية، .

ويقع على عاتق الأسرة دور كبير في تنمية الوحدة الوطنية في قلوب الأبناء منطلقين من أن الحوار من أجل الوطن.
هذه من أبرز مقومات وحدتنا الوطنية الفلسطينية التي يعمل الجميع على تماسكها وإبرازها للجميع منطلقين من أهمية التعاون والتكاتف والترابط والتراحم والتلاحم بين أبناء الجسد الواحد لتحقيق نعمة الأمن التي هي من أهم النعم علينا بعد نعمة الإسلام وهي مفتاح لتحقق النعم الأخرى التي نعيشها من تعليم وتطور اقتصادي وتطور صحي وغيرها من النعم الأخرى.

(مثل المؤمنين في توادهم وتعاطفهم وتراحمهم مثل الجسد إذا اشتكى منه شيء تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى).رواه البخاري ومسلم ...

حفظ الله وطننا من كل مكروه وسوء وأدام علينا وحدتنا الوطنية إنه سميع مجيب.


لأهمية موضوع وحدة الامة، فان القرآن الكريم ، يتناوله في العشرات من الآيات والسور ويعالجه من زوايا متعددة وجوانب مختلفة.

فبعض الآيات الكريمة تؤكد على اهمية الوحدة وضرورتها في حياة الامة، كقوله تعالى : (إن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون).

وآيات اخر في القرآن الكريم تبين اضرار واخطار الفرقة والخلاف وتحذر منها يقول تعالى: (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم).

بينما تشير مجموعة من الآيات القرآنية الى الجهات الداخلية والخارجية، التي تعمل على تمزيق المجتمع وتغذي حالة النزاع والتمزق في الامة منها قوله تعالى: (إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء) وقوله تعالى لو خرجوا فيكم ما زادوكم إلا خبالا ولأوضعوا خلالكم يبغونكم الفتنه) والمقصود في الآية الكريمة المنافقون.

وحول تفسير الآية(ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد جاءتهم البينات) )105 ال عمران)

(ثم نهاهم عن سلوك مسلك المتفرقين ، الذي جاءهم الدين والبينات الموجب لقيامهم به، واجتماعهم ، فتفرقوا واختلفوا وصاروا شيعا، ولم يصدر ذلك عن جهل وضلال وانما صدر عن علم وقصد سيىء وبغي من بعضهم على بعض).


فتعالوا بنا نتعايش بقلوبنا مع معنى الأخوة الحقيقية التى عاشها سلفنا الصالح وهيا بنا لنبأ صفحة جديدة من الترابط والاجتماع على الحق الذى نحيا عليه ومن أجله لتصبح الأمة كلها كالجسد الواحد الذى يقف فى وجه أى عدوان على الإسلام والمسلمين فى أى مكان ..وهنا يعود للإسلام مجده وتعود عزته وتعلو راية (لا إله إلا الله) خفاقة عالية لتعانق كواكب الجوزاء ..
فلقد قال تعالى : { كنتم خير أمة أخرجت للناس }

فيا خير أمة عودوا إلى الله واعتصموا بحبل الله لترجعوا مرة أخرى {خير أمة أخرجت للناس .. }


 

MARLEEN غير متصل  
قديم 06-08-2009, 03:33 PM   #9
MARLEEN
+ قلم دائم التألق +
 

الصورة الرمزية MARLEEN

 

رقم العضوية : 64853

تاريخ التسجيل: 28 - 4 - 2009

الإقامة: في غزة

العمر: 23

عدد الردود : 400

عدد المواضيع : 3

المجموع : 403

المهنة : طالبة في جامعة بوليتكنك فلسطين لتطبيقات التقنية والمهنية

معدل تقييم المستوى: 0
MARLEEN is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي


تعد الوحدة الوطنية الفلسطينية ركيزة من ركائز مقومات هذا الوطن ومسلمة من مسلمات تطوره وتقدمه ودليلاً قاطعاً على تلاحم هذا الشعب مع قيادته. إذ تظهر لنا الوحدة الوطنية قصة التلاحم بين أبناء هذا المجتمع من تاريخ آبائنا وأجدادنا إلى يومنا هذا.

ولها دور كبير ومهم في نشر الأمن وتوفير الحياة الاقتصادية السعيدة لأبناء الوطن، ونشر المحبة بين الناس .
ويعرف مفهوم الوحدة الوطنية بأنه: اتحاد مجموعة من البشر في الدين والاقتصاد والاجتماع والتاريخ في مكان واحد وتحت راية حكم واحدة. وهذا ما يتميز به مجتمعنا يأنهم يدينون بالدين الإسلامي ولله الحمد وهو من أهم الروابط التي تجمع سكان أي مجتمع من المجتمعات

قول الله جلَّ وعلا وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا)

ومن مقومات الوحدة الوطنية نشر المحبة والألفة بين أبناء الوطن، وتنبذ العنف والشقاق والخلاف، ونشر لغة المحبة والتسامح والترابط والتكاتف، لأنها جزء مهم من قيمنا الوطنية وهي من القيم التي يحتاجها مجتمعنا كباراً وصغاراً، كيف لا وقد أمرنا ديننا الإسلامي بإزالة الأذى من الطريق وينشر الابتسامة بيننا وان كل نفس ورطبة فيها صدقة.. وان الابتسامة في وجه الآخر صدقة، وان رسولنا محمد عليه الصلاة والسلام هو خير قدوة لنا، كما أننا مطالبون بنشر لغة التسامح بيننا، وان الله بعثنا مبشرين وليس منفرين. وان شعارنا الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة. وان ننشر لغة الحوار بيننا كأفراد وجماعات. وان نشعر أبناءنا بأن الوطن هو وطن الجميع، لأن من يعيش على أرض هذا الوطن له الحق في المشاركة في بناء حضارته والمساهمة في التفاعل مع مجتمعه وخاصة ان جميع من يعيش على أرض هذا الوطن يدين بالدين الإسلامي ولله الحمد، وان كل منا عليه واجبات وله حقوق.
وتعد مشاركة المواطن في تطوير وطنه والمحافظة على استقراره وإنجازاته ومحبته لافراده ولقيادته ولعلمائه مقوماً مهماً من مقومات وحدتنا الوطنية، وتتجلى وطنية المواطن من خلال حرصه على أمن وطنه الفكري والاقتصادي والاجتماعي والزمني ودوره الكبير في نشر المحبة بين أفراد وطنه والدعاء لولاة أمره وعلمائه.
كما تعد حماية البناء الداخلي ممن يحاولون هدمه أو اعاقته واجب على كل فرد إذ ان الوطن للجميع وحمايته ليست فقط من مهام رجال الأمن فقط دون غيرهم بل كل مواطن رجل أمن للحفاظ على جبهتنا
ومن مقومات وحدتنا الوطنية محبتنا لوطننا لأن هذه المحبة طبيعية لا يمكن ان تستغرب من أي شخص يعتز بوطنه ويفاخر به كيف لا وهذا الوطن هو مصدر سعادته ومصدر فرحه ومصدر استقراره، ومحبتنا لوطننا تختلف عن محبة كل الأوطان الأخرى والسبب واضح لكل باحث عن الحقيقة وباحث عن المعرفة، ان وطننا يتميز أنه يحتضن أطهر البقاع المسجد الأقصى.

ويتم تنمية الوحدة الوطنية في قلوب أبنائنا من خلال العديد من القنوات ومن أهم هذه القنوات دور المدرسة من خلال البرامج التالية:

- الكتب المدرسية وذلك بإيراد من القصائد الوطنية ومن كلمات رجال هذا الوطن تجاه وطنهم، وإبراز منجزات هذا الوطن وزيادة استخدام بعض المفردات مثل: الوطن، الوحدة الوطنية، الإنتماء الوطني في الكتب المدرسية.
- الأنشطة الطلابية: وذلك بتحديد العديد من القيم الوطنية وتفعيلها من خلال برامج النشاط السنوية من خلال المسابقات الطلابية والمسرحيات، والزيارات الميدانية

- المعلمون: يقوم المعلمون بجهود موفقة في تنمية الوحدة الوطنية في قلوب طلابنا وهي جهود طيبة ولكننا في هذه الأيام بحاجة ماسة إلى زيادة الجهود في العمل في تنمية حب الوطن بشكل أكبر في قلوب أبنائنا وإبراز المنجزات التي حققها الوطن، وبيان دور الطلاب في محبة وطننا
وتعد وسائل الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة من أهم الأدوات المهمة والمؤثرة في تنمية الوحدة الوطنية وحب الوطن في قلوب طلابنا وذلك من خلال إعداد برامج تلفزيونية جديدة تعتمد على اختيار الرسالة المناسبة للمشاهد واختيار المادة الإعلامية المناسبة، وزيادة البرامج الحوارية التي تقوم على حوار الشباب وتوضيح دورهم في الحياة ودورهم تجاه وطنهم، وإعداد برامج توضح الدور المطلوب من الطالب تجاه وطنه من الناحية الأمنية ومن الناحية الفكرية ومن الناحية الاجتماعية، .

ويقع على عاتق الأسرة دور كبير في تنمية الوحدة الوطنية في قلوب الأبناء منطلقين من أن الحوار من أجل الوطن.
هذه من أبرز مقومات وحدتنا الوطنية الفلسطينية التي يعمل الجميع على تماسكها وإبرازها للجميع منطلقين من أهمية التعاون والتكاتف والترابط والتراحم والتلاحم بين أبناء الجسد الواحد لتحقيق نعمة الأمن التي هي من أهم النعم علينا بعد نعمة الإسلام وهي مفتاح لتحقق النعم الأخرى التي نعيشها من تعليم وتطور اقتصادي وتطور صحي وغيرها من النعم الأخرى.

(مثل المؤمنين في توادهم وتعاطفهم وتراحمهم مثل الجسد إذا اشتكى منه شيء تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى).رواه البخاري ومسلم ...

حفظ الله وطننا من كل مكروه وسوء وأدام علينا وحدتنا الوطنية إنه سميع مجيب.


لأهمية موضوع وحدة الامة، فان القرآن الكريم ، يتناوله في العشرات من الآيات والسور ويعالجه من زوايا متعددة وجوانب مختلفة.

فبعض الآيات الكريمة تؤكد على اهمية الوحدة وضرورتها في حياة الامة، كقوله تعالى : (إن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون).

وآيات اخر في القرآن الكريم تبين اضرار واخطار الفرقة والخلاف وتحذر منها يقول تعالى: (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم).

بينما تشير مجموعة من الآيات القرآنية الى الجهات الداخلية والخارجية، التي تعمل على تمزيق المجتمع وتغذي حالة النزاع والتمزق في الامة منها قوله تعالى: (إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء) وقوله تعالى لو خرجوا فيكم ما زادوكم إلا خبالا ولأوضعوا خلالكم يبغونكم الفتنه) والمقصود في الآية الكريمة المنافقون.

وحول تفسير الآية(ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد جاءتهم البينات) )105 ال عمران)

(ثم نهاهم عن سلوك مسلك المتفرقين ، الذي جاءهم الدين والبينات الموجب لقيامهم به، واجتماعهم ، فتفرقوا واختلفوا وصاروا شيعا، ولم يصدر ذلك عن جهل وضلال وانما صدر عن علم وقصد سيىء وبغي من بعضهم على بعض).


فتعالوا بنا نتعايش بقلوبنا مع معنى الأخوة الحقيقية التى عاشها سلفنا الصالح وهيا بنا لنبأ صفحة جديدة من الترابط والاجتماع على الحق الذى نحيا عليه ومن أجله لتصبح الأمة كلها كالجسد الواحد الذى يقف فى وجه أى عدوان على الإسلام والمسلمين فى أى مكان ..وهنا يعود للإسلام مجده وتعود عزته وتعلو راية (لا إله إلا الله) خفاقة عالية لتعانق كواكب الجوزاء ..
فلقد قال تعالى : { كنتم خير أمة أخرجت للناس }

فيا خير أمة عودوا إلى الله واعتصموا بحبل الله لترجعوا مرة أخرى {خير أمة أخرجت للناس .. }

 

MARLEEN غير متصل  
قديم 06-09-2009, 12:35 AM   #10
emad578
+ قلم جديد +
 

رقم العضوية : 62809

تاريخ التسجيل: 22 - 4 - 2009

عدد الردود : 1

عدد المواضيع : 0

المجموع : 1

المهنة :

معدل تقييم المستوى: 0
emad578 is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)


افتراضي

مششششششششششششششكوووووووووووررررررر جداً

 

emad578 غير متصل  
قديم 06-12-2010, 05:45 PM   #11
جهاد المدهون
اداري مؤسس
 

رقم العضوية : 6

تاريخ التسجيل: 15 - 4 - 2005

عدد الردود : 542

عدد المواضيع : 123

المجموع : 665

المهنة :

معدل تقييم المستوى: 10
جهاد المدهون is on a distinguished road
الأصدقاء: (0)



أوّلاً : (((( التعبير الإبداعيّ ))))

* ما أبرز أشكال التعبير الإبداعيّ ؟
1- الحديث عن القيم والاتجاهات والموضوعات الاجتماعيَّة والوطنيّة … الخ .
2- وصف الأماكن والمناسبات والاحتفالات …
3- كتابة قصة تبدأ أو تنتهي بعبارة معطاة لك .
4- كتابة الخواطر وما يجول بداخلك من أفكار وعواطف .
5- سرد الأخبار المقروءة والمسموعة بأسلوبك الخاص .
6- الحوار بين إنسان وآخر ، أو تخيّل حوار بين حيوان وحيوان ، أو نبات ونبات … الخ .
7- ما يمر به الإنسان من مواقف حياتية مختلفة .
8- النقد والتحليل ، مثل : أُسلوب يعجبني ولا يعجبني .
* ما أجزاء موضوع التعبير الإبداعيّ ؟
1- المقدِّمة : عبارة مركّزة ، قصيرة ، دقيقة الألفاظ ، متنوّعة الأسلوب ، تشكّل مدخلاً للموضوع ، وتمهيداً له ، فهي المؤشّر الأوّل الذي يُحكم من خلاله على جودة الموضوع.
2- الموضوع : فيه يتم تفصيل جوهر الموضوع المطلوب الكتابة فيه.
3- الخاتمة : عبارة مركّزة ، قصيرة ، ملخّصة لصلب الموضوع ، يمكن من خلالها وضع التوصيات والمقترحات ، والانطباعات ...، وهي لا تقل أهميةً عن مقدّمة الموضوع.
* ما الإجراءات التي ينبغي القيام بها قبل البدء في كتابة موضوع التعبير الإبداعيّ ؟
1- قراءة العبارة المعطاة لك بدقّة أكثر من مرّة ؛ بهدف تحديد الموضوع بدقة المطلوب الكتابة فيه.
2- وضع أفكار رئيسة على ورقة خارجيّة مستوحاة من العبارة الواردة في السؤال ، وكذلك من مخزونك المعرفي والثقافي ، مع مراعاة التسلسل الآتي عند وضعها وترتيبها :
أ- الفكرة الأولى مقدّمة للموضوع.
ب- الفكرة الأخيرة خاتمة للموضوع.
ج- أن تكون الأفكار ما بين الأولى والأخيرة مفصّلة لصُلب الموضوع.
3- قبل الشروع في كتابة الموضوع عليك قراءة الأفكار بتأنٍ بحيث تقتنع بصلاحيتها للموضوع.
* ما الخطوات والمقترحات والأمور التي ينبغي مراعاتها أثناء كتابة موضوع التعبير الإبداعي ؟
1- اكتب العبارة المعطاة لك في سؤال التعبير الوظيفيّ – أعلى الصفحة.
2- ابدأ الكتابة بالبسملة أسفل عبارة السؤال.
3- افتتح بآية قرآنيّة أو بحديثٍ نبويّ شريف مناسب ممهّد للموضوع أسفل البسملة.
4- ابدأ في كتابة الفكرة الأولى التي تختص بمقدّمة الموضوع ، مع مراعاة ترك مسافة بمقدار كلمة في بداية السطر الأوّل ، ثم واصل الكتابة في الأفكار الخاصّة بصلب الموضوع حتى الوصول إلى الفكرة الأخيرة التي تمثِّل خاتمة الموضوع.
( ملحوظة : الأفكار الرئيسة لا تظهر كعناوين في الموضوع )
5- وظّف مختلف علامات الترقيم في أماكنها المناسبة ، مثل : الفاصلة ( ، ) بين الجمل ، والنقطة ( . ) عند نهاية الحديث كل فكرة رئيسة ، و علامة التعجّب ( ! ) في نهاية الجمل التي تثير الدهشة والعجب ... الخ.
6- اختتم الموضوع بشاهد قرآني أو نبويّ ، أو شعري ... مرتبط بالخاتمة.
7- اختر الألفاظ الموحية ، المناسبة للأفكار ، مع مراعاة عدم تكرار الألفاظ والعبارات إلا عند الضرورة.
8- نوّع في استعمال الأساليب ، مثل : الحوار ، السؤال ، التعجبّ ، التوكيد ، الأساليب الخبريّة والإنشائيّة ... الخ ، ولا تركّز على أسلوب معيّن.
9- تجنّب الأخطاء الإملائيّة والنحويّة ، والألفاظ العاميّة ، والكلمات الأجنبيّة إلا عند الضرورة القصوى.
10- وظّف الصور البلاغيّة ، والمحسّنات البديعيّة ، والأساليب المختلفة التي درستها بعيداً عن التكلّف.
11- تجنّب الإطالة ، والاسترسال ، والخروج عن الموضوع المطلوب.
12- دعِّم أفكارك بالشواهد المختلفة ،مع مراعاة عدم اكتظاظها ، ووضعها في أماكنها المناسبة ، وتنويعها بين الآيات القرآنيّة والأحاديث النبويّة الصحيحة ، والأبيات الشعريّة ، والحكم ، والأمثال.
13- اكتب بخطٍّ مقروء وواضح ، فإن كان خطّك رديئاً ؛ فاكتب - بتأنٍ - سطر بعد سطر مراعياً تساوي حجم الكلمات أفقيّاً ورأسيّاً ، واحرص على تساوي المسافات بين الكلمات … الخ .
14- اهتم بالإخراج الفنّي الجيّد ، من حيث : حسن الخط ، نظافة الصفحة وتنسقها ، عدم الشطب ..الخ.
* ما الذي يركّز عليه مصحّح موضوع التعبير الإبداعيّ ؟
1- عمق الأفكار وشموليتها ، وحسن عرضها ، وصحة صياغتها اللغويّة ، وترتيبها ، ومناسبتها للموضوع.
2- صحة المعاني والأفكار ، وبعدها عن السطحيّة والركاكة.
3- توافر أجزاء الموضوع الأساسيّة : ( المقدّمة ، الموضوع ، الخاتمة )
3- توظيف الشواهد والاقتباسات الملائمة للأفكار.
4- دقّة الألفاظ والتراكيب المناسبة ، الخالية من الأخطاء الإملائيّة والنحْويّة.
5- تنوّع الأساليب ، وبعدها عن الركاكة ، والخطأ في التركيب.
6- توظيف علامات الترقيم بشكل صحيح ومناسب. 7- الإخراج الفني الجيّد.


* أفكار رئيسة مقترحة صالحة للتعبير عن موضوعات إبداعيَّة متنوِّعة

1- " العدل أساس المُلك "
- أهمية العدل على صعيد الفرد والجماعة .
- الإسلام يقوم على العدل ، ويدعو إليه .
- مظاهر العدل في المجتمع .
- آثار العدل على صعيد الفرد والجماعة .
- عاقبة الظلم هلاك ودمار للأمَّة .

2- " تتعرض مدينة القدس إلى هجمة شرسة ، تهدف إلى طمس إسلاميتها وعروبتها "
- ما الأهميَّة الدينيَّة لمدينة القدس ؟
- صراعنا مع اليهود صراع عقيدة ووجود لا صراع حدود !
- من مظاهر تهويد مدينة القدس …
-كيف نتصدّى لهذه الهجمة الشرسة ؟
- واجب العرب والمسلمين تجاه القدس وفلسطين .
3- أنا من بدّل بالكتب الصحابا لم أجد وافياً إلا الكتابا
- ضرورة الاستغلال النافع للوقت .
- القراءة والمطالعة من مظاهر الاستغلال النافع للوقت .
- المناهج الدراسية لا تكفي وحدها للثقافة والوعي .
- مقارنة بين مجالسة الكتاب ومجالسة الأصدقاء .
- دور الأسرة والمجتمع في تشجيع المطالعة .
4- " تكلموا تُعرفوا ؛ فإنَّ المرء مخبوء تحت لسانه "
- اللسان مقوم رئيس من مقومات شخصية الإنسان .
- أثر الكلمة الطيبة على صعيد الفرد والجماعة .
- ما مجالات الكلمة الطيبة ؟
- الصمت محمود ، والثرثرة مذمومة .
- حتمية الحساب على اللسان في الآخرة .
5- العلم غيث والأخلاق تربته
إن تفسدِ الأرض تذهب نعمة المطر
- الإسلام دين الأخلاق الحسنة والعلم النافع .
- ما قيمة العلم بأخلاقٍ سيئة ؟!
- أثر الجمع بين العلم والأخلاق الحسنة على الفرد والجماعة.
- انعدام القيم والأخلاق الحسنة تدمير للحضارة والتقدّم .
- ضرورة عدم الانخداع بزيف الحضارة الغربية الحديثة .
6- "إذا أرادت البشريَّة أن تضمن بقاءها على كوكب الأرض ؛ فعلى الإنسان أن يهادن بيئته، بل أن يخطب ودّها يدلّلها "
- ما المقصود بالبيئة ؟
- معاناة إنسان العصر الحديث من معاناة بيئته .
- حماية البيئة والحفاظ عليها واجب دينيّ وأخلاقيّ .
- عواقب وخيمة إن لم تُهادن البيئة !!!
7- قال تعالى : " وقضى ربُّك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً ، إمّا يبلغنّ عند الكبر أحدهما أو كلاهما … "
- الفضل العظيم للوالدين على الأبناء . - ما دور الأبناء أمام هذا الفضل العظيم ؟
- هل برّ الوالدين مرتبط بيوم محدّد من أيام السنة ؟ - برّ الوالدين لا يتوقف عند مماتهما !!!
- قَبول العمل ووجوب الرحمة ، من آثار البرّ بالوالدين .
8- " إنَّ الاهتمام بالموهوبين والمتفوقين حتمية يفرضها التقدّم الحضاري ، فهم السبيل لازدهار الوطن وتقدّم الأمَّة "
- عوامل التقدم الحضاري وازدهاره .
- حاجة مجتمعنا الماسَّة إلى عقول المتفوّقين وإبداعهم .
- أهمية الاكتشاف المبكر لهؤلاء المتميِّزين .
- ما السبيل للاستفادة من هذه العقول الجبَّارة ؟
- النتائج الخطيرة المترتّبة على إهمال صُنّاع الحضارة !
9- يقول (ص): " ما أكل أحدٌ طعاماً قط خيراً من أن يأكل من عمل يده "
- أهمية العمل على صعيد الفرد والجماعة .
- العمل والجد والاجتهاد مفخرة للإنسان ، وتحقيق للذات .
- أنبياء الله ورسله زاولوا المهن المختلفة .
- هل يتعارض العمل مع تقسيم الله للرزق ؟
- ما مصير الثروة إذا امتلكها متكاسل عن العمل ؟
10- " إنّ الإساءة لشخص النبيّ محمد ( صلى اله عليه وسلّم ) بلغت حدّاً لا ينبغي السكوت عليه "
- خاتم الأنبياء رحمة للبشريّة جمعاء.
- دعوة إسلامنا العظيم لاحترام الأديان الأخرى ، والإيمان بالرسل وتبجيلهم.
- مظاهر الإساءة لشخص النبيّ صلى الله عليه وسلّم قديماً وحديثاً.
- الأسباب الحقيقة لتطاول الغرب على رسولنا الأعظم.
- ما السبيل للتصدّي لهذه الهجمة الشرسة على شخص أشرف بني البشر ؟




ثانياً : (((( التعبير الوظيفيّ ))))

* ما أبرز ألوان التعبير الوظيفي ؟
(الرسالة الشخصيَّة – التعزية – البرقية – الطلب – الشكوى - التقرير – الإعلان – الدعوة – اللافتة – التعليمات والإرشادات – محضر الاجتماع … ).
* ما الذي ينبغي مراعاته عند كتابة موضوع التعبير الوظيفيّ ؟
1- تحديد لون التعبير الوظيفيّ بدقة .
2- الإيجاز والاختصار ، وعدم التطويل غير المبرّر. .
3- استكمال جميع عناصر اللون الوظيفي ، وتنسيقها بشكل مألوف.
4- الالتزام بالملحوظات التي تتبع السؤال الخاص بالتعبير الوظيفي ، مثل : ( اسمك: علي ، عنوانك: غزة – الرمال )...الخ.
5- الدقة والوضوح ، والبعد عن الغموض.
6- ترك مسافة بمقدار كلمة في بداية جسم اللون الوظيفي.
7- الاهتمام بعلامات الترقيم ، مثل ( الفاصلة ، والنقطة ، وعلامة التنصيص … الخ ) وضعْها في أماكنها الصحيحة .
8- تجنُّب الأخطاء الإملائيَّة ، والنحويَّة ، والألفاظ العاميَّة … الخ .
9- الإخراج الفني الجيد للموضوع من حيث : نظافة الصفحة ، وتسطيرها ، وعدم الشطب ، والخط الحسن… الخ .
* ما الذي يركّز عليه مصحّح موضوع التعبير الوظيفيّ ؟
1- توافر جميع عناصر اللون الوظيفيّ ، وترتيبها وفق نسق مألوف. 2- الدقة والوضوح في الألفاظ ، والأفكار.
3- الإيجاز والاختصار ، وعدم الإطالة غير المُبرّرة. 4- تجنّب الأخطاء الإملائيّة والنحْويّة.
5- تنوّع الأساليب ، وبعدها عن الركاكة ، والخطأ في التركيب.
6- توظيف علامات الترقيم بشكل صحيح ومناسب.
7- الإخراج الفني الجيّد.
ملحوظة : لا يوجد اتفاق موحد قطعيّ حول ترتيب عناصر أي لون من ألوان التعبير الوظيفيّ ؛ لذلك لا يُلزم الطالب بترتيب معين لها في الامتحانات ، المهم أن تُرتّب بشكل مألوف ، مع مراعاة استكمال جميع عناصر موضوع التعبير الوظيفي.

1- ((( الرسالة الشخصيَّة )))


الرسالة الشخصيَّة : هي كتاب متبادل بين الأشقاء والأصدقاء ، والأقرباء … ؛ بهدف نقل المشاعر في المناسبات المختلفة .
* ممَّ يتكون جسم الرسالة الشخصيَّة ؟
أ- المقدِّمة : تتضمن إهداء التحيات ، والاستهلال الشائق ، والاطمئنان على الصحة … الخ .
ب- الموضوع : يتضمن الهدف من وراء كتابة الرسالة .
ج- الخاتمة : تتضمن تلخيص للمطلوب بدقة من المُرسل إليه ، أو نقل مشاعر خاصّة … الخ .
* ما عناصر الرسالة الشخصيَّة ؟
أ- تاريخ كتابة الرسالة. ( أعلى الجهة اليُمنى )
ب- اسم ( المُرسل إليه ) مسبوقاً بصفة تُعبّر عن طبيعة العلاقة بين المرسل والمُرسل إليه.
ج- التحيّة. د- جسم الرسالة.
هـ اسم المرسِل وعنوانه. ( أسفل الجهة اليُسرى )

بسم الله الرحمن الرحيم

الأحد 22-10-2006م
صديقي العزيز / أحمد … تحيّة طيّبة وبعد،،،
بكلّ حبّ وإخلاص وأشواق قلبية حارة أبعث إليك هذه الرسالة راجياً من العلي القدير أن تصلك وأنت والأهل جميعا متمتعين بموفور الصحة والعافية والسعادة الكاملة .
كم كانت سعادتي غامرة عندما تلقيت خبر نجاحك الباهر في الثانويَّة العامَّة ، وبهذه المناسبة السعيدة ، أهديك أجمل التهاني القلبية الحارة التي يشاركني فيها الأهل والأصدقاء ، متمنين لك دوام التقدم والنجاح الباهر .
وفي الختام أرجو إيصال تحياتنا وأشواقنا لأهلك جميعهم ، متمنين أن نراكم قريباً على أرض الوطن .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،
صديقك المخلص
محمود
محافظة شمال غزّة – جباليا -314/5

2- ((( التعـزية )))

التعزية : هي تعبير عن مشاطرة أهل الفقيد وذويه مشاعر الأسى والحزن.
* ما عناصر التعزية ؟
أ- عنوان التعزية بخطٍ واضح ومميّز. ( أعلى وسط الصفحة بعد البسملة )
ب- آية قرآنيّة مناسبة. ج- كلمة ( تنعى أو ينعى ) متبوعة بالجهة المعزّية .
د- تفصيل التعزية ( اسم المتوفَّى ، مناقبه ، سبب الوفاة ...الخ. )
هـ الخاتمة ، مثل : ( وإنَّا لله وإنَّا إليه راجعون ) و- توقيع المرسل للتعزية والتاريخ . ( أسفل الجهة اليُسرى ).

بسم الله الرحمن الرحيم


نعي وجيه فاضل


" يأيتها النفس المطمئنَّة ارجعي إلى ربّك راضية مرضية "

بمزيدٍ من الحزن والأسى تنعى أسرة مدرسة أحمد الشقيري الثانويّة ( أ ) للبنين فقيد الوطن رجل الخير ، والإصلاح المرحوم …………………سألين المولى عزّ وجل أن يتغمّده بواسع الرحمة والمغفرة ، وأن يُلهم ذويه الصبر والسلوان .

وإنَّا لله وإنَّا إليه راجعون ،،،


مدرسة أحمد الشقيري الثانويّة ( أ ) للبنين


30 / 10 / 2006م


3- ((( البرقيّة )))

البرقية : كتاب مختصر جدّاً يتناول خبر عاجل أو طلب ضروري لا يحتمل التأجيل .
* ما عناصر البرقية؟
أ- عنوان المُرسل إليه. ( أعلى الجهة اليُمنى ) ب- اسم المُرسل إليه. ( أسفل عنوان المُرسل إليه )
ج- التحية . ( أسفل اسم المُرسل إليه في الوسط ) د- موضوع البرقية باختصار شديد.
هـ اسم المُرسل. ( أسفل الجهة اليُسرى ) و- تاريخ البرقيّة. ( أسفل اسم المُرسل )

بسم الله الرحمن الرحيم

مصر – القاهرة – الدقــــي
صديقي العزيز / أحمد على
تحيّة طيّبة وبعد ،،،
أرجو الحضور إلى غزة في أقرب فرصة ممكنة ؛ نظراً لخروج شقيقك محمد من سجون الاحتلال بتاريخ 1 / 11 / 2006م .
صديقك / محمود أحمد
2 / 11 / 2006م

4- ((( الطلب )))

الطلب : كتاب موجَّه إلى جهة محدّدة ، يُعبِّر فيه صاحبه عن رغبته في الحصول على أمرٍ ما .
* ما عناصر الطلب ؟
أ- التاريخ. ( أعلى الجهة اليُمنى ) ب- اسم المُرسل إليه مسبوقاً بصفته الرسميّة. ( أسفل التاريخ )
ج- موضوع الطلب. ( أسفل اسم المُرسل إليه في الوسط ) د- التحيّة. ( أسفل موضوع الطلب )
هـ تفصيل موضوع الطلب. و- خاتمة الطلب. ( أسفل جسم الطلب في الوسط )
زـ اسم مقدِّم الطلب وعنوانه. (أسفل الجهة اليُسرى ) ح- المرفقات (إن وجدت). ( أسفل الجهة اليُمنى )

بسم الله الرحمن الرحيم

1 / 10 / 2006م
السيد / مدير شركة الاتصالات الفلسطينيّة المحترم

الموضوع / طلب مد خطّ هاتف منزلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،
أتقدّم - أنا الموقّع أدناه – إلى سيادتكم بطلب مدّ خط هاتف منزلي ، برجاء الموافقة السريعة من قِبل شخصكم الكريم ؛ نظراً لمرض والدتي المزمن ، وحاجة نقلها إلى المستشفى باستمرار.

وتقبّلوا فائق الاحترام والتقدير ،،،

المرفقات / مرفق طي الطلب المستندات الآتية : مقدِّم الطلب
- صورة عن الهويّة الشخصيّة. علي موسى
- تقرير طبيّ لوالدتي. غزة – الرمال – 1 /102

5- ((( الشكوى )))

الشكوى : كتب موجَّه إلى جهة رسميَّة مختصَّة ، يُعبِّر عن ضرر ما يُصيب مواطناً أو أكثر .
* ما عناصر الشكوى؟
أ- التاريخ. ( أعلى الجهة اليُمنى ) ب- اسم المُشتكى إليه مسبوقاً بصفته الرسميّة. ( أسفل التاريخ )
ج- موضوع الشكوى. ( أسفل اسم المُرسل إليه في الوسط ) د- التحيّة. ( أسفل موضوع الشكوى )
هـ تفصيل موضوع الشكوى. و- خاتمة الشكوى. ( أسفل جسم الشكوى في الوسط )
زـ اسم مقدِّم الشكوى وعنوانه. (أسفل الجهة اليُسرى ) ح- المرفقات (إن وجدت). ( أسفل الجهة اليُمنى )

بسم الله الرحمن الرحيم

15 / 10 / 2006م
السيد / رئيس بلديّة جباليا حفظه الله ورعاه ،،،

الموضوع / شكوى بخصوص انقطاع المياه المتكرّر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،
نخاطبكم وكلنا - سكان تل الزعتر – أن تلقى شكوانا كل الاهتمام والجدّيّة من شخصكم الكريم ، فنحن نعاني منذ أسبوعين من انقطاع للمياه لساعاتٍ طويلة يوميّاً ؛ مما يؤدّي إلى نقصٍ حاد في مياه الشرب.
لذا نرجو من سيادتكم التدخل العاجل لحل هذه الأزمة في أسرع وقت ممكن.

ودمتم ذخراً للوطن ،،،

المرفقات / مرفق طي الشكوى :
- كشف بأسماء المتقدّمين بهذه الشكوى. لجنة حي تل الزعتر

6- ((( التقرير )))

التقرير : هو وصف دقيق ، ومنظم ، لنشاطٍ محدّد أو حدث معيّن .
* ما عناصر التقرير ؟
أ- عنوان التقرير. ( أعلى الصفحة في الوسط ) . ب- البيانات التوثيقيّة. ( أعلى الجهة اليُمنى بعد العنوان )
ج- موضوع التقرير ( جسم التقرير ). ( وصف للأحداث والوقائع ، وفق تسلسلها الزمني )
د- خاتمة التقرير. ( نتائج ، مقترحات ، انطباعات... )
هـ اسم كاتب التقرير. ( أسفل الجهة اليُسرى ) و- تاريخ كتابة التقرير. ( أسفل التاريخ )
هـ المرفقات ( إن وجدت ). ( أسفل الجهة اليُمنى )

بسم الله الرحمن الرحيم

تقرير حول زيارة صفِّيَّة لمكتبة المدرسة

زمان الزيارة : الحصة الرابعة من يوم السبت 21 / 10 / 2006م
مكان الزيارة : قاعة مكتبة مدرسة أحمد الشقيريّ الثانويّة ( أ ) للبنين.
المشاركون : طلاب الصف الثاني عشر ( 8 ).
وقائع الزيارة :
تلبيةً لرغبتنا قام رائد صفّنا بترتيب زيارة صفّية لمكتبة المدرسة بالتنسيق مع أمين المكتبة.
وفي الموعد المحدّد خرجنا من غرفة الصّف بشكلٍ منظَّم إلى قاعة المكتبة ، وكان أمين المكتبة في انتظارنا ، حيث الهدوء والنظام والنظافة ، فجلسنا بشكلٍ مرتّب وبهدوء تام .
وقام أمين المكتبة بتقدم نبذة مختصرة ، تناول فيها الحديث عن أهمية الكتاب والمطالعة .. ، وعن نشأة المكتبة ومحتوياتها ، وأهم النشاطات التي قامت بها لاسيما ( حملة تبرَّع بكتاب ) .
بعد ذلك قدَّم لنا - بمشاركة رائد الصف – شرحاً موجزاً حول التعليمات والإرشادات التي ينبغي أن يتسلّح بها كل مرتاد للمكتبة ، والتي تُعين القارئ على الوصول إلى المعلومة التي يبغيها بأقل جهدٍ ووقتٍ ممكنين .
ثُمّ سُمح لنا – الطلاب – بانتقاء الكتب التي نرغب بمطالعتها ، وفق التعليمات والإرشادات ، وقد تمّ ذلك بيسرٍ ونظام تام .
خاتمة الزيارة : وفي الختام أعربنا عن شكرنا لرائد الصف ، ولأمين المكتبة على هذه الزيارة المثمرة ، متمنين تكرارها أُسبوعيَّاً ، وقد أبدى عدد من الطلاب استعدادهم للمساهمة الفاعلة في تطوير مكتبة المدرسة ضمن حملة تبرّع بكتاب .
ثم انصرفنا عائدين إلى غرفة الصف بهدوء ونظامٍ فرحين بهذه الزيارة ، مؤمنين بأنّ خير جليس في الزمان كتاب .

مجلس طلاب الصف الثاني عشر ( 8 )


محمّد محمود


22 / 10 / 2006م


7- ((( الإعلان )))

الإعلان :تعبير يُروَّج فيه المعلِّن (شخصاً أو جهة) عملاً تجاريَّاً ، أو ثقافيَّاً …الخ ، وذلك عبر دعوة تأخذ الطابع العام.
* ما عناصر الإعلان ؟
أ- الجهة المعلنة. ( أعلى وسط الصفحة ) ( أمَّا إن كان شخصاً فلا يكتب اسمه بعد البسملة )
ج- كلمة ( إعلان ) بخط واضح ومميّز. ( أسفل الجهة المعلنة )
د- كلمة ( يعلن أو تعلن ) يليها المعلن أو الجهة المعلنة .
هـ تفاصيل الإعلان ( الزمان – المكان – الشيء المعلن عنه وصفاته ، وشروطه... الخ. )
و- تفاصيل إضافيَّة ( إن وُجدت ) .
ز- اسم الجهة المعلنة. ( أسفل الجهة اليُسرى )
ح- تاريخ الإعلان. ( أسفل اسم الجهة المعلنة )

بسم الله الرحمن الرحيم


سلطة الطاقة الفلسطينيّة

إعلان عن وظيفة شاغرة

تعلن سلطة الطاقة الفلسطينيّة عن حاجتها لمهندسين ؛ للعمل في مقر فرع شمال غزّة ، وفق الشروط الآتية :
* أن يكون حاصلاً على الدرجة الجامعيّة الأولى في الهندسة الكهربائيّة.
* لديه خبرة لا تقل عن خمس سنوات .
* يجيد استخدام الحاسوب.
* يتقن اللغة الإنجليزية .
فعلى الراغبين الذين تتوفّر فيهم الشروط السابقة التوجُّه إلى مقر سلطة الطاقة – فرع شمال غزّة بالقرب من مدينة الشيخ ابتداءً من الساعة التاسعة من صباح يوم السبت الموافق 21 / 10 / 2006 م ، ولغاية مساء يوم الخميس الموافق 26 / 10 / 2006م ، مصطحبين المستندات اللازمة.
ملحوظة / الراتب حسب الكفاءة .
سلطة الطاقة الفلسطينيّة
18/ 10 / 2006 م

8- ((( الدعــوة )))

الدعوة : هي كتاب يطلب فيه الداعي ( شخص أو جهة ) من المدعو ( شخص أو جهة أو جماهير ) الحضور لأمر ما أو الحضور على سبيل التشريف .
* ما عناصر الدعوة ؟
أ- الجهة الداعية. ( أعلى وسط الصفحة ) ( أمَّا إن كان شخصاً فلا يكتب اسمه بعد البسملة )
ب- كلمة ( دعوة ) بخط واضح ومميّز. ( أسفل الجهة الداعية )
ج- اسم المدعو ( إن كانت الدعوة خاصّة ). ( أعلى الجهة اليُمنى بعد كلمة " دعوة " )
د- التحية .
هـ كلمة ( يتشرف أو تتشرف ) تليها اسم الجهة الداعيّة.
و- تفاصيل الدعوة ( الزمان والمكان والهدف … الخ ).
ز- كلمة ختاميَّة . ( أسفل تفاصيل الدعوة )
ح- اسم الجهة الداعيّة. ( أسفل الجهة اليُسرى )
ط- تاريخ كتابة الدعوة. ( أسفل اسم الجهة الداعيَّة )

بسم الله الرحمن الرحيم


جمعية الأسرى والمحرّرين

دعوة خاصَّة

السيد / ……………………………. المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تتشرف جمعية الأسرى والمحرّرين – فرع شمال غزَّة بدعوتكم للمشاركة في الندوة المنعقدة في مقر الجمعية بعنوان : ( الأسرى ومبادرات السلام ) وذلك في تمام الساعة التاسعة من صباح يوم السبت الموافق 21 / 10 / 2006 م .
ودمتم ذخراً لأسرانا الأبطال ،،،
جمعية الأسرى والمحررين – فرع شمال غزة
16 / 10 / 2006 م

9- ((( اللافتة )))

اللافتة : شعار يهدف إلى غرس خلق حسن ، أو سلوك مرغوب فيه ، أو محاربة سلوك قبيح … الخ .
* ما الخصائص الفنّية للافتة ؟
أ- الإيجاز والاختصار . ب- التعبير الجيد . ج- سلامة اللغة ودقتها . د- مناسبتها للموضوع .
هـ الإخراج الفنّي الجيد . و- مناسبتها لمستوى ثقافة الجمهور المخاطب . ز- تنوّع الأساليب .
* اكتب أربع لافتات تسلط فيها الضوء على جرائم العدو الصهيوني اليومية بحق الشعب الفلسطينيّ .


الويل للضمائر الغافلة عن آهات الثكالى والمشرّدين !



دماء ، تشريد ، هدم للبيوت ، قلع للأشجار ... ، فمتى تستيقظ ضمائركم أيها العرب ؟



سحقاً لأطفال العالم إن لم يعش أطفال فلسطين !!!



القدس تنادي : واعرباه ! واإسلاماه ! فهل من مستجيب ؟


10- ((( التعليمات والإرشادات )))

التعليمات والإرشادات : نصائح موجَّهة للآخرين حول موضوع محدّد بهدف الصالح العام .
* ما الخصائص الفنيَّة للتعليمات والإرشادات ؟
أ- انتماء العبارة الإرشاديّة إلى موضوعها.
ب- توظيف اللغة الصحيحة السهلة عند صياغة العبارة الإرشاديّة التي تخاطب شرائح المجتمع المختلفة.
ج- تجنّب الأخطاء الإملائيّة والنحويّة.
د- الدقة والوضوح ، والبعد عن الغموض.
هـ استعمال صيغ إرشاديّة متنوّعة ، مثل : ( افعل ، لا تفعل ، جمل تقريريّة خبريّة تحمل معنى الإرشاد )
و- الإخراج الفنّي الجيّد.
* اكتب مجموعة من التعليمات والإرشادات خاصة بمكتبة مدرستك .
إرشادات هامَّة لمرتادي المكتبة

* قبل دخول المكتبة سجِّل اسمك في سجل الزائرين ، ووقّع عند خروجك .
* لا تتردد في طلب المساعدة من أمين المكتبة .
* النظام والهدوء والنظافة ؛ لتحصل على الجو الملائم للمطالعة .
* لا تكتب أية ملاحظة على الكتب ، وحافظ على سلامتها فهي لك .
* يُمنع منعاً باتاً الأكل والشرب داخل المكتبة .
* لا يُسمح باصطحاب الحقائب أو الكتب الخاصَّة داخل المكتبة .
* أعد الكتاب المُستعار في الوقت المحدّد ؛ لأنَّ الآخرين في حاجة له .
* لا تعبث في الكتب على الرفوف ، ففي إبقائها سليمة ومرتَّبة خدمة لك ولغيرك .
* اترك الكتاب على الطاولة بعد استعماله ، ولا تحاول إرجاعه إلى الرف .
* التزم بالمواعيد المحدّدة لزيارة المكتبة .

11- ((( محضر الاجتماع )))

محضر الاجتماع : هو رصد وتسجيل كتابيّ لما يدور داخل الاجتماعات الهادفة والمتنوّعة .
* ما عناصر محضر الاجتماع ؟
أ- العنوان ، ويشمل : ( محضر اجتماع لجنة ............ ، رقم الجلسة ......... )
ب- البيانات التوثيقيّة ( المعلومات الأساسيّة ) ، وتشمل : ( تاريخ الاجتماع - مكان الاجتماع - تاريخ الاجتماع - اسم رئيس الاجتماع - أسماء الحاضرين - أسماء الغائبين )
ج- وقائع الاجتماع ، وتشمل : ( الافتتاح بكلمة ترحيبيّة - هدف الاجتماع - مراجعة محضر اجتماع الجلسة السابقة ؛ لإقراره - استعراض جدول أعمال الاجتماع - ذكر الأمور المستجدة " إن وجدت " - مناقشة بنود جدول الأعمال ، وذكر التوصيات والقرارات بعد المناقشة - تحديد موعد الاجتماع القادم )
د- الخاتمة المحضر. ( أسفل الجهة اليُسرى ) ، وتشمل : ( - تسجيل ساعة انتهاء الاجتماع. - اسم وتوقيع كاتب المحضر )

بسم الله الرحمن الرحيم

محضر اجتماع اللجنة : ( الرياضيّة بمدرسة أحمد الشقيري )
رقم الجلسة : ( 5 )
تاريخ الاجتماع : 21 / 10 / 2006م ساعة الاجتماع : 11 صباحاً
مكان الاجتماع : قاعة الأنشطة اسم رئيس الاجتماع : الأستاذ أحمد صالح.
الحاضرون : أحمد علي ، خالد حسين ، جابر حسن ، إبراهيم محمد. الغائبون : فتحي سعيد
- وقد افتتح رئيس اللجنة الاجتماع بكلمة ترحيبيَّة بالمجتمعين ، مثمناً جهودهم في سبيل إنجاح خطط اللجنة الرياضيّة.
- وأوضح رئيس اللجنةً أنّ الهدف من الاجتماع هو التحضير لعمل دوري كرة القدم على مستوى صفوف المدرسة.
- وقد أقر المجتمعون محضر اجتماع الجلسة السابقة بعد مراجعته ومناقشته ؛ بناءً على طلب رئيس اللجنة.
- وعرض رئيس اللجنة جدول أعمال الاجتماع ، وقد تضمن البنود الآتية :
* إعداد برنامج المباريات. * الإعلان عن الدوري.
* تجهيز ملعب كرة القدم بالمدرسة. * التنسيق مع مدير المدرسة بخصوص جوائز الفرق الفائزة.
- وقد ناقش المجتمعون كافة بنود جدول الأعمال ، وتوصَّل المجتمعون إلى القرارات الآتية :
1- تبدأ فعاليات الدوري بتاريخ 6 / 11 / 2006م حتى 25 / 11 / 2006م ، بعد الحصّة السادسة في ملعب المدرسة.
2- تكليف الطالبين أحمد علي ، وخالد حسين بإعداد جدول المباريات.
3- تكليف الطالب إبراهيم محمد بالإعلان عن الدوري من خلال الملصقات والإذاعة المدرسيّة.
4- متابعة جميع أعضاء اللجنة لاحتياجات الملعب ، وتجهيزه بشكل قانونيّ للمباريات.
5- تنسيق الأستاذ أحمد صالح مع مدير المدرسة بخصوص الدوري ، وتوفير الجوائز للفرق الفائزة.
- وانتهى الاجتماع في تمام الساعة 11.54 صباحاً.
- وقد تقرر عقد الاجتماع القادم بعد الحصّة السادسة بتاريخ 4 / 11 / 2006م في قاعة الأنشطة الرياضيّة.
محرّر التقرير
أحمد علي

12- ((( التلخيص )))

التلخيص : هو اختصار العبارة أو الفقرة المعطاة لك بلغتك الخاصَّة ، مع المحافظة على الفكرة العامَّة ، والأفكار الجزئيَّة .
* ما خطوات التلخيص ؟
أ- اقرأ العبارة المراد تلخيصها أكثر من مرة ؛ بهدف الفهم الجيّد الواعي لها ، للتمييز بين الأفكار الرئيسة والأفكار الفرعيّة.
ب- حدّد الجمل الأساسيّة التي لا يمكن الاستغناء عنها.
ج- احذف الجمل الفرعيّة ، والتفاصيل والأمثلة والشواهد... الخ.
ج- اعد صياغة الجمل الأساسيّة بلغتك الخاصّة ، ثم اربط بينها بأدوات الربط المختلفة.
د- اختر عنواناً معبِّراً عن معنى النص وأفكاره.
هـ اقرأ التلخيص مرّة أخرى بتأنٍ ، وأجرِ التعديلات النهائيّة عليه.
* ما الأمور التي ينبغي مراعتها في المُلخّص ؟
أ- ترك مسافة بمقدار كلمة في بداية السطر الأوّل.
ب- توظيف علامات الترقيم.
ج- تجنّب الأخطاء الإملائيّة والنحويّة ، والألفاظ العاميّة.
د- الالتزام بعدد الأسطر أو بحجم المُلخَّص المحدّد لك .
هـ الاهتمام بالإخراج الفني الجيد للمُلخَّص ( حسن الخط ، النظافة والترتيب ، عدم الشطب … ) .
* لخِّص النص الآتي ، وضع له عنواناً مناسباً :
( العلم هو الجسر الذي يعبر عليه المجتمع إلى التقدُّم والرقي ، بل ما هو إلا الأساس الذي قامت عليه الحضارات المختلفة ، ويحاول العلماء تسخير علمهم لصالح الإنسانيَّة إلا القليل منهم ، وقد يؤدي التقدُّم العلميّ إلى تدمير الحضارات ، ولن تفيد العلوم المجتمع البشري إلا علماً يسير مع الجانب الروحي ؛ لأن تقدم العلوم المادية إذا لم يصحبه تقدم في الجانب الروحي ؛ فسيقضي على الحضارة التي نعيشها ، وقد اندثرت حضارات كثيرة ؛ لأنها ما كانت إلا حضارات مادية ، فالجانب الروحي المستمد من الأديان ضروري لاستمرار هذه الحضارات )\

العلم و الحضارة

العلم وسيلة بناء الحضارة والتقدم ، وقد يكون التقدم الحضاري مدمِّراً للبشرية ؛ لذا يجب أن يقترن بالجانب الروحيّ المستوحى من الشرائع السماويَّة ، فكم من حضارةٍ ماديَّة طُويت ؛ لافتقارها إلى الجانب الروحي !!!
* اقرأ الفقرة الآتية ، ثم اختر لها عنواناً ، وعبِّر عن مضمونها في نصف حجمها :
( الحضارة الإسلامية حلقة من سلسلة الحضارات الإنسانيَّة سبقتها حضارات، وستتبعها حضارات، إلا أنَّ حضاراتنا إنسانيَّة النزعة، عالمية الأفق والرسالة، فلقد أعلن القرآن الكريم وحدة النوع الإنساني رغم تنوع أعراقه ومنابته، فقد جعل الإسلام حضارته عقداً تنتظم فيه جميع العبقريات للشعوب والأمم، لذلك كانت كل حضارة تفاخر بالعباقرة من أبناء جنس واحد وأمة واحدة إلا الحضارة الإسلامية فإنها تفاخر بالعباقرة الذين أقاموا صرحها من جميع الأمم والشعوب، فبذلك قدمت إلى الإنسانية أروع نتائج الفكر الإنساني السليم )

إنسانيَّّة الحضارة الإسلاميَّة

تتميَّز الحضارة الإسلامية بإنسانيتها ، فكل حضارة من الحضارات تتباهى بعباقرتها المنتسبين إلى جنس واحد إلا حضارتنا الإسلامية ، التي تفتخر بفكرها الإنساني السليم من خلال مبدعيها ذوي الأجناس المختلفة المنصهرين في بوتقتها.

****************************************************************************

* اقرأ النص الآتي ، وضع له عنواناً، ثمّ عبِّر عن مضمونه في أسطر ثلاثة :
( إن مثل الإنسان الذي يفيض البشر في وجهه، وينبعث الرضا في نفسه مثل الزهرة الناضرة تبعث الأنس إلى النفوس والسرور إلى العيون، والانشراح إلى الصدور، ومثل الإنسان العبوس الوجه، المقطب الجبين مثل الزهرة الذابلة إذ يدعو النظر إليها إلى السآمة والأسى.
إنّ الأول يفهم لغة الإشراق ويطرب للغناء، أمّا الثاني فلا يعرف إلا الظلم ولا تنطلق نفسه إلا إلى الظلمات، ولا يستمع من الوجود إلا صيحة الشؤم.
وإذا كان من حق الإنسان أن يضجر بما هو واقع، ويعبس مما يؤلمه في الحياة، فإن من واجبه أيضاً أن يبتسم للعيش ويعرف البشر والرضا في حوادث الدنيا وأمور القضاء )

لا للعبوس نعم للتفاؤل

مثل بشوش الوجه كمثل الوردة المتفتّحة التي تدخل السرور والسعادة في النفس، فهو يفهم لغة التفاؤل...، ومثل عبوس الوجه كمثل الوردة الذابلة الموحية بالملل والحزن...، فهو لا يعرف إلا لغة التشاؤم. ومن واجب الإنسان الابتسام والرضا بالقضاء والقدر.

13- ((( اليوميّات )))

اليوميّات : تسجيل بعض الناس ما يدور حولهم من أحداث ، وممارسات يوميّة ، ومواقف من حياتهم ، وعلاقاتهم بالآخرين ، معتقدين أن في تسجيلهم نفعاً للقارئ ؛ لما تحتويه من دروس وعبر.
* ما الخصائص الأسلوبيّة لليوميّات ؟
أ- تعتمد على أسلوب القصّ والسرد الروائيّ. ب- مراعاة الترتيب والتسلسل الزمنيّ.
ج- الصدق والموضوعيّة. د- استعمال ضمير المتكلّم غالباً.
هـ التشويق باستخدام الألفاظ الموحية ، والصور الفنيّة.
و- التركيز على الأحداث العامّة التي تهم الآخرين ، مع إغفال تفصيلات الحياة العاديّة.
ز- توثيق الأحداث بتحديد اليوم والشهر والسنة.
* سجّل أبرز الأحداث والمواقف التي أثارت انتباهك على مدى أسبوع كامل.

نموذج مقترح لليوميّات

السبت – بتاريخ ( )................................................................................................... .................
.................................................................................................... ...........................................
الأحد – بتاريخ ( )................................................................................................... .................
.................................................................................................... ...........................................
الإثنين – بتاريخ ( )................................................................................................... .................
.................................................................................................... ...........................................
الثلاثاء – بتاريخ ( )................................................................................................... .............
.................................................................................................... ...........................................
الأربعاء – بتاريخ ( )................................................................................................... .............
.................................................................................................... ...........................................
الخميس – بتاريخ ( )................................................................................................... .............
.................................................................................................... ...........................................
الجمعة – بتاريخ ( )................................................................................................... .............
.................................................................................................... ...........................................

14- ((( الكلمة الافتتاحيّة والكلمة الختاميّة )))

الكلمة الافتتاحيّة : كلمة قصيرة معبّرة ، تنقل السامع إلى جو المناسبة المراد الحديث عنها.
الكلمة الختاميّة : كلمة قصيرة تعقيبيّة ، تتضمن الغايات والتوصيات التي تم التوصّل إليها.
* ما الخصائص الفنيّة للكلمات الافتتاحيّة والختاميّة ؟
أ- استعمال الجمل القصيرة. ب- اختيار الكلمات المعبّرة عن المعنى بدقّّة.
ج- استخدام الأساليب المتنوّعة. د- الاستشهاد بالأدلّة.
هـ الاكتفاء بفقرة أو فقرتين.
* ما الأمور التي ينبغي مراعتها في كتابة الكلمات الافتتاحيّة والختاميّة ؟
أ- ترك مسافة بمقدار كلمة في بداية السطر الأوّل.
ب- توظيف علامات الترقيم.
ج- تجنّب الأخطاء الإملائيّة والنحويّة ، والألفاظ العاميّة.
د- الاهتمام بالإخراج الفني الجيد للمُلخَّص ( حسن الخط ، النظافة والترتيب ، عدم الشطب … ) .
* اكتب تقديماً يصلح لندوة حول الأخلاق ، ثمّ اكتب كلمة ختاميّة ، تصلح للغرض نفسه.



الكلمة الافتتاحيّة

إنّ الأخلاق الحسنة عنوان الشعوب ، ورمز للأمم المتحضّرة ، حثت عليها الأديان ، ونادى بها المصلحون ؛ منهاجاً للعيش بين الناس ، وتغنّى بها الشعراء في كل زمان ومكان ، فصدق الشاعر حين قال :

إنّما الأمم الأخلاق ما بقيت **** فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا


الكلمة الختاميّة

لا شكّ بأنّ الأخلاق الحسنة هبة من الله لصاحبها ، وأنّ من اختصّه الله بخلق محمود ؛ فقد اصطفاه من بين خلقه بهذه المكرمة العظيمة ، فما أحرانا أن نتمثّل أخلاق نبيّنا الكريم الذي مدحه ربّ العزّة بقوله : ( وإنّك لعلى خلقٍ عظيم ).

15- ((( السيرة الذاتيّة )))

السيرة الذاتيّة : بطاقة تعريفيّة ، تتضمن معلومات تفصيليّة يدوّنها الشخص عن نفسه ؛ بهدف تقديمها إلى أرباب العمل ، أو الجهات الرسميّة ، وغير الرسميّة.
* ما عناصر السيرة الذاتيّة ؟
أ- البيانات الشخصيّة : تشمل ( الاسم – الجنسيّة - تاريخ الميلاد - الحالة الاجتماعيّة - عنوان السكن ).
ب- المؤهلات العلميّة : ( تبدأ بأعلى مؤهل علمي ، فالمؤهلات الأدنى ) ، وتشمل :
( اسم الشهادة - التخصّص - اسم الكليّة والجامعة - سنة الحصول عليها ).
ج- الخبرات والدورات : ( تبدأ بآخر خبرة ، ثمّ الخبرات السابقة ) ، وتشمل :
( اسم الخبرة - مكانها - مدتها- الدورات ).
د- المهارات الخاصّة : ( إن وُجدت ).
هـ اللغات التي تجيدها : ( إن وُجدت )
و- المعرّفون : ( من لهم صلة بالعمل ، ولا يقلون عن اثنين )
* ما الخصائص الفنيّة للسيرة الذاتيّة ؟
أ- صدق المعلومات ودقّتها.
ب- الإيجاز وعدم الإطالة غير المبرّرة.
ج- تنظيم المعلومات وترتيبها وفق عناصر نموذج السيرة الذاتيّة.
د- سلامة اللغة ، وبعدها عن الغموض ، والعاميّة ، وخلوّها من الأخطاء الإملائيّة والنحويّة.
هـ الإخراج الفنيّ الجيّد ، من حيث حسن الخط ، وجمال التنسيق ، وعدم الشطب ...الخ.
وـ أن تكون البيانات مناسبة للوظيفة المتقدّم إليها.
ز- توثيق المعلومات بإرفاق صور مصدّقة عن الشهادات والخبرات والدورات... الخ.

 

جهاد المدهون غير متصل  
قديم 10-09-2010, 11:59 AM   #12
samah jawabreh
+ قلم جديد +
 

رقم العضوية : 105181

تاريخ التسجيل: 17 - 10 - 2009

عدد الردود : 3

عدد المواضيع : 0

المجموع : 3

المهنة :

معدل تقييم المستوى: 0
samah jawabreh is on a distinguished road
الأصدقاء: (2)



ممكن موضوع تعبير عن حياة الانسان بدون تكنولوجيا
مستعجل

التقدم التكنولوجي وأثره في الحياة

مرت البشرية على مدار التاريخ بمراحل مختلفة ، انتقل فيها الإنسان من حالة إلى أخرى ، فمن اعتماده على البداوة والزراعة إلى اعتماده على التجارة والصناعة في زماننا هذا الذي تسارعت فيه عجلة التقدم التكنولوجي ، وأخذت هذه الدول تتسابق في الحصول على هذه التكنولوجيا .
ربما يتساءل البعض عن هذه الثورة التكنولوجية هل هي وليدة اليوم ؟ وهل ورثنا هذه الثورة دفعة واحدة ؟ وما دور الأمة الإسلامية فيها ؟ وللحقيقة فإن الإسلام أشعل في النفوس والعقول جذوة التطور وحث المسلمين على التفكير والإبداع والكشف واستخدام العقل لذا وجدنا آيات كثيرة تبدأ بقوله تعالى : " ألم يتفكروا " ، وآيات كثيرة أخرى تختم بقوله تعالى : " لقوم يتفكرون " أو " لقوم يعقلون " وغيرها ، لذا فإن المتتبع لهذا التطور يلحظ أن إرهاصات سبقت هذه الثورة كان للأمة الإسلامية أثرها في ذلك ، فقد بزغ فجر هذا التقدم في ظل الحكم الإسلامي أيام العباسيين وما بعدهم ، فظهر علماء كان لهم سبق تأسيس نواة لهذا التطور الذي نلمسه اليوم كالرازي وابن سينا والخوارزمي وابن الهيثم وغيرهم الكثير ممن ساهموا في التقدم التكنولوجي في مجالات الفلك والطب والرياضيات ، فلا عجب أن تتحول البلاد الإسلامية إلى مصادر إشعاع لهذه الحضارة ومنارات يرتحل الغرب إليها للنهل من معينها في الجامعات العربية ومراكز العلم .
وما أن نصل إلى القرن التاسع عشر والعشرين حتى نرى ثورة علمية وتكنولوجية مذهلة ، وتحولت وسائل الحياة من بدائية إلى متطورة يقف الإنسان حائرا أمامها ، ولننظر مثلا إلى وسائل الاتصال التي انتقلت من وسائل بدائية كالحمام الزاجل إلى وسائل متطورة ومعقدة كالهاتف والناسوخ والإنترنت والخلوي وغيرها ، هذه الأدوات حولت العالم إلى قرية صغيرة .
ومظهر آخر من مظاهر هذا التقدم هذه الأدوات الكهربائية التي تغزو بيوتنا وأصبحت من ضرورات حياتنا ، فهذه الثلاجة نحفظ بها طعامنا ، وتلك الغسالة التي نغسل بها ملابسنا بوقت قصير وجهد قليل ، وهذا التلفاز الذي ينقل لنا أخبار العلم لحظة حدوثها ، ونستمتع بمشاهدة البرامج المتنوعة والمفيدة ، والمكيف الذي يلطف جو المكان الذي نجلس فيه ، والحاسوب الذي يخدمنا في مجالات متعددة ثقافية وسياسية واجتماعية : وتلك السيارة والطائرة والقاطرة والحافلة اللاتي تنقلنا من مكان لآخر بوقت قليل .
هذه الأدوات وغيرها الكثير مما لا نستطيع حصره ساهمت بشكل كبير في تخفيف العبء عنا ، وتوفير الجهد والوقت ، وزيادة القدرة الإنتاجية في المجتمعات ، وتحقيق الرفاهية للإنسان ، كما ساهمت في الحد من الأمراض بفعل تطور الأدوات الطبية الحديثة مما ساهم في التخفيف من معانات المرضى .
ومع هذه الفوائد الجليلة لهذا التطور التكنولوجي وتلك الإيجابيات رافقت هذا التطور إلا أن سلبيات وآثار خطيرة نجمت عن هذه الثورة التكنولوجية تمثلت في اختراع تلك الأسلحة الفتاكة قتلت وما زالت تقتل ملايين الأبرياء مما أفقد البشرية الأمن والاستقرار ، وفتك بالدول الضعيفة وسلب قرارها ، كما تمثلت في تلك المصانع التي لوثت الغلاف الجوي وتهدد باختراق طبقة الأوزون وهلاك البشرية .
من هنا فهذا التطور سلاح ذو حدين ، فهو نعمة إذا استغلت في الطريق الصحيح الذي يؤدي إلى الخير للمجتمع ، وهو نقمة إذا استخدم استخداما خاطئا ، ولنأخذ مثلا على ذلك الحاسوب والتلفاز ، فإذا استخدمها المرء لأغراض مفيدة انعكس عليه وعلى المجتمع بالخير ، وإذا استخدم استخداما سلبيا فإن ذلك يهدد البشرية ، ويشيع فيها الفحش والفساد والضغينة والفوضى .
من هنا فنحن بحاجة إلى الحكمة في التعامل مع كثير من هذه الأدوات الحديثة وهذه الاختراعات ليتحقق الخير للفرد والأسرة والمجتمع ، وينجو الجميع من رحلة الدمار والهلاك التي لابد قادمة إن لم نحسن التعامل مع هذا التطور الجنوني ، فهل نحن فاعلون ؟؟؟؟؟؟؟؟.



إعداد : جمال صوي مدرسة ذكور عدنان السفاريني الثانوية

 

samah jawabreh غير متصل  
قديم 11-03-2010, 04:28 PM   #13
جمال صوي
معلم لغة عربية
 

الصورة الرمزية جمال صوي

 

رقم العضوية : 30549

تاريخ التسجيل: 4 - 5 - 2008

الإقامة: طولكرم

عدد الردود : 827

عدد المواضيع : 45

المجموع : 872

المهنة : معلم

معدل تقييم المستوى: 0
جمال صوي is on a distinguished road
الأصدقاء: (109)


افتراضي

أفكار حول موضع عن المرأة

الأم مدرسة اذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعرق
المرأة مكانتها عظيمة. كبيرة .رفيعة.وقيمة تتهاوى. تضعف أمامها عظمة الرجال لأنها صانعة الشعوب.فهي الملاذ عندما تشتد الهموم .وهي المأوى حين تتكاثر الخطوب. المرأة منبع الحب وساقية الحنان. انها مدرسة الوداعة يزينها رقة الشعور_ المرأة نصف المجتمع, فاذا أهملت سارالنصف الآخر يعرج على قدم وساق.ان للمرأة أثرآ كبيرآ في تقدم الأمة وازدهارالبلاد .
المرأة وراء كل عمل عظيم فهي حياة القلوب وأساس التقدم ,وبانية الأمجاد .
المرأة هي الأرض الطيبة وهي الفن والجمال والحياة, هي تعطي ,تهب ,تبذل ,تعلم وتربي تنشىء, انها صانعة الأمجاد وبانية الحضارات .
فالمرأة قديمآ كانت تذهب مع الرجال الى الحروب تشجع المقاتلين,تثير في نفوسهم الحمية,تداوي المرضى وتسقي العطاش _ العلم يمشي بالفتاة نحو الخيرويملأ نفسها بالرضا.
والمرأة هي المدرسة الأولى التي يتلقى فيها الطفل دروس الحياة وبها يتأثر ,ومنها يكسب أخلاقه , وصفاته ,وعنها يأخذ عاداته ,ومميزاته.
ولما كان الطفل محط أمل أمته ,والرجاء الذي ينتظره الوطن ,لذلك وجب علينا أن نرعى طفولته ونتعهدها بالري والاسقاء كي تعطي ثمرة يانعة تؤتي أكلها في كل حين .
وكي نجني من هذه الثمرة شبابآ مخلصآ واعيآ ورجولة خيرة منتجة,لا بد لنا من تعليم الفتاة وتهذيبها وتربيتها وتوجيهها باعدادها اعدادا صحيحا من الوجهتين العقلية والخلقية كي تكون امرأة فاضلة ,جميلة , متعلمة, وأمآ واعية تقوم بواجباتها العائلية بيقظة تامة وعزم صادق. *ليسى الجمال بأثواب تزيننا ....بل الجمال جمال العلم والأدب *
وأيضآ المرأة أو الأم الفاضلة المتحلية بالصفات الحميدة ترضع أبناءها الحليب ممزوجا بالبطولة والعزة والكرامة وتلقنهم حب الله والاخلاص للوطن ويشبون مخلصين , أقوياء ثم يدخلون معترك الحياة ليكون منهم بعدئذ الصحفي الشهير والفلاح الواعي , والصانع الماهر, والمربي المؤمن, والجندي الشجاع والمهندس والطبيب البارع وال...... ومن أقدر من هؤلاء على خدمة الوطن الذي يعيشون فوق أرضه, وتحت سمائه.
ان في اعداد الأم اعدادآ للشعب وفي تهذبتها تهذيبآ للأجيال وفي تثقيفها حياة الأمة .
* العلم يرفع بيوتآ لا عماد لها ....والجهل يهدم بيت العز والكرم *

 

جمال صوي غير متصل  
قديم 11-03-2010, 05:36 PM   #14
جمال صوي
معلم لغة عربية
 

الصورة الرمزية جمال صوي

 

رقم العضوية : 30549

تاريخ التسجيل: 4 - 5 - 2008

الإقامة: طولكرم

عدد الردود : 827

عدد المواضيع : 45

المجموع : 872

المهنة : معلم

معدل تقييم المستوى: 0
جمال صوي is on a distinguished road
الأصدقاء: (109)


افتراضي

تنويه: يفضل أن يبتعد الطالب في كتابته للتعبير عن التعصب الحزبي لسببين:
1 - لأن رسالة التعبير رسالة وحدة وتجميع
2 - لأن المصحح قد يكون منتميا ومتعصبا لغير رأيك فيؤثر على علامتك.

خير المواضيع تلك التي يكون صاحبها متزنا في رأيه ، لأنك تخاطب معلما لا طالبا

ولكم تحيتي

 

جمال صوي غير متصل  
قديم 11-09-2010, 12:38 AM   #15
جمال صوي
معلم لغة عربية
 

الصورة الرمزية جمال صوي

 

رقم العضوية : 30549

تاريخ التسجيل: 4 - 5 - 2008

الإقامة: طولكرم

عدد الردود : 827

عدد المواضيع : 45

المجموع : 872

المهنة : معلم

معدل تقييم المستوى: 0
جمال صوي is on a distinguished road
الأصدقاء: (109)



كلفت بكتابة رسالة أوجهها إلى ولدي الأسير الشبل براء، فكتبت هذه الرسالة التي يمكن الاستفادة من أفكارها في كتابة موضوع تعبير عن الأسر والسجن وهو من المواضيع المتوقعة بقوة هذا العام، مع العلم أن ما ورد في الرسالة حقيقي واقعي، أرجو منكم تقييم الموضوع الذي رفع إلى وزارة التربية والتعليم


رسالة إلى ولدي براء
ولدي الحبيب: أيام تمر وأنت رابض خلف أسوار السجن ، تتنسم عبير الوطن الذي رأيت النور على ثراه، وأمضيت فترة صباك تتكحل عيناك بجباله الشامخة، وبزيتونه المتجذر في أعماقه، وببياراته التي يفوح منها أريج لا يضاهيه أريج، وبشوارعه التي احتضنتك طفلا صغيرا، وترعرعت فيها حتى غدوت شبلا، إلى أن جاء ذلك اليوم...، كان أول يوم من أيام العام الدراسي، أتذكرك وأنت تستعد لهذا اليوم فرحا، فهو أول يوم من أيامك في الثانوية العامة، أعددت حقائبك وكتبك ليلا، حدثتني عن مشاعرك الجياشة، عن زهرة تتفتح في حياتك، عن فجر مشرق ومستقبل واعد، ، وعدتني أن تكون طالبا متفوقا مجدا، لكن... جاء فجر اليوم الأول حاملا معه آلاما وأحزانا، حين جاءت خفافيش الليل تلتف كالأفعى حول البيت لتختطفك من أحضاننا، أخذوك معهم شبلا صغيرا.
ولدي الحبيب: أتذكرك وأنت تقف في ( المحكمة ) في مركز التوقيف في سالم، كان ذلك في اليوم الثالث والعشرين، كنت تلبس ملابس السجن، كانت يداك ورجلاك مقيدتين بالأغلال، وقد أحاط بك السجانون من كل جانب، منعونا من محادثتك، وضعوا بيننا كتلا بشرية كي لا نراك، سمعتك تهمس في أذن المحامي بكل براءة الطفولة: ما زلت في زنزانة انفرادية، لم أتكلم مع أحد من يوم اعتقالي، حينها ذرفت والدتك الدموع، أما أنا فمنعت دمعي وابتسمت ابتسامة مصطنعة، ونظرت في عينيك البريئتين نظرة عزيمة وعزة، أظنك قرأت بين سطورها أننا شعب رضعنا القوة والعزة والكبرياء.
ولدي الحبيب: ها أنت اليوم على ثرى سجن مجدو بعد رحلة عذاب في الجلمة، تعيش اليوم في قسم الأشبال، تعاني قسوة السجان ومرارة الفراق، تواجه ( القمعات ) والتفتيش العاري
( والبوسطات )، تحلم بمقعدك الدراسي في مدرسة الفاضلية حيث معلموك وزملاؤك، تحلم بطفولة لم تكتمل كبقية أطفال العالم، كم هو مؤلم أن أرى زملاءك في الثانوية العامة وهم يحملون حقائبهم وكتبهم في الصباح الباكر وأنت لست بينهم.
ولدي الحبيب: أفتقدك مع إشراقة شمس كل صباح، مع كل زهرة تتفتح، مع تكبيرة كل أذان، أفتقدك مع كل وجبة طعام نضعها ولا نراك بيننا، مع كل جلسة سمر عند جدتك التي جف دمعها على فراقك، مع كل حبة زيتون نقطفها، مع كل نسمة هواء نستنشقها.
كنت أنتظر زيارتك في السجن على أحر من الجمر، أتلهف للقاء لم يكتب له أن يتحقق، بكل بساطة جاء الرد أنني ممنوع من زيارتك، أي ظلم وأي ظالم هذا ؟؟؟ لكنه الاحتلال.
لم يسمحوا إلا لإخوتك الصغار أن يزوروك، حدثوني عن سفرهم في حافلات الصليب الأحمر، وحواجز التفتيش المتعددة، وأسوار السجن، وحديد وقيود، وزجاج يفصلهم عنك، وهواتف خاصة بينكم لرصد كل كلمة ، وعيون زرق ووجوه حمر، وأختك ذات الأعوام السبع التي لم تتوقف عن ذرف دموعها حتى انتهاء الزيارة.
ولدي الحبيب: تذكر بأن القيد لا بد وأن يكسر يوما، ولا بد للحرية الحمراء أن تتحقق، ولا بد لليل أن ينجلي، لكنها الضريبة التي تدفعها اليوم كما دفعها والدك، ودفعها عمك وخالك وجيرانك وأبناء وطنك، فالوطن غال، ومن يطلب الحسناء لم يغله المهر.
ختاما أوصيك بنيّ بحسن المعاشرة لإخوانك الأسرى، فكن لينا معهم، ومعينا لهم، وموحدا لكلمتهم وجامعا لشملهم، وموقرا لكبيرهم وعطوفا على صغيرهم، واجعل من سجنك مدرسة ومعهدا وجامعة، وسلام عليك في زنزانتك وسجنك.

والدك : جمال عبد الفتاح خليل صوي
8 \ 11 \ 2010

 

جمال صوي غير متصل  
إضافة رد

هنا مواضيع تعبير


جديد مواضيع قسم اللغة العربية
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

... اذكر الله

 
الساعة الآن 05:23 AM بتوقيت القدس

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
 
 

الاتصال بنا | الرئيسة | الأرشيف | بيان الخصوصية |   الأعلى